ياهوو وأميركا أون لاين تفرضان رسوما على البريد الإلكتروني

الجمعة 24 فبراير 2006 - 11:58


أعلنت كل من ياهوو وأميركا أون لاين، وهما أكبر شركتين في العالم تقدمان خدمة البريد الإلكتروني، عن فرض رسوم على خدمة البريد الإلكتروني للعملاء الذين لا يرغبون أن تمر رسائلهم الإلكترونية عبر برامج تنقية رسائل السبام.

ومقابل هذه الرسوم التي تتراوح ما بين ربع سنت إلى سنت واحد عن كل رسالة إلكترونية، سيضمن الراسل عدم مرور رسالته ببرامج تنقية الرسائل وأنها ستحمل فقط علامة تؤكد سلامة الرسالة عند وصولها للمستلم.

يذكر أن الشركتين تقومان بعملية التنقية من خلال البحث عن بعض الكلمات الدالة التي تستخدم عادة في رسائل السبام.

كما تمنع أميركا أون لاين بعض الصور ووصلات المواقع الإلكترونية التي قد تحتوي على مواد إباحية وهو الأمر الذي قد يؤدي في بعض الأحيان إلى تصنيف خاطئ للرسائل.




تابعونا على فيسبوك