جلالة الملك: "نؤكد بأننا سنواصل مسارنا، أحب من أحب، وكره من كره، رغم انزعاج الأعداء، وحسد الحاقدين"

الجمعة 20 غشت 2021 - 22:21

وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، خطابا ساميا إلى الأمة اليوم الجمعة، بمناسبة حلول الذكرى الـ 68 لثورة الملك والشعب. وقال جلالة الملك، في الخطاب السامي، إن "المغرب، على غرار بعض دول اتحاد المغرب العربي، يتعرض لعملية عدوانية مقصودة. وأضاف جلالة الملك قائلا إن "أعداء الوحدة الترابية للمملكة، ينطلقون من مواقف جاهزة ومتجاوزة، ولا يريدون أن يبقى المغرب حرا، قويا ومؤثرا". وأوضح جلالة الملك بالقول إن "قليلا من الدول، خاصة الأوروبية، التي تعد للأسف من الشركاء التقليديين، تخاف على مصالحها الاقتصادية، وعلى أسواقها ومراكز نفوذها، بالمنطقة المغاربية". وقال جلالة الملك "إنهم لا يريدون أن يفهموا، بأن قواعد التعامل تغيرت، وبأن دولنا قادرة على تدبير أمورها، واستثمار مواردها وطاقاتها، لصالح شعوبنا. لذا، تم تجنيد كل الوسائل الممكنة، الشرعية وغير الشرعية، وتوزيع الأدوار، واستعمال وسائل تأثير ضخمة، لتوريط المغرب، في مشاكل وخلافات مع بعض الدول ". هذا وشدد جلالة الملك على أن المغرب يحرص على إقامة علاقات قوية، بناءة ومتوازنة، خاصة مع دول الجوار. وأكد أن هذا المنطق هو الذي يحكم توجه المغرب، اليوم في علاقته مع الجارتين إسبانيا وفرنسا.



تابعونا على فيسبوك