مراكش : انطلاق أشغال اجتماع المجموعة الافريقية لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية

الصحراء المغربية
الثلاثاء 05 يوليوز 2022 - 12:44
Ph. Saouri

انطلقت، اليوم الثلاثاء بمراكش، أشغال اجتماع المجموعة الافريقية لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية في 54 دولة افريقية أعضاء في البنك الدولي وصندوق النقد الدولي (التجمع الأفريقي)، تحت شعار "نحو إفريقيا صامدة" لبحث آثار الأزمة المالية العالمية، وانعكاساتها على اقتصادات دول القارة.

ويهدف هذا الاجتماع، الذي يعكس الرؤية والطموح لتحويل وتطوير اقتصاد إفريقيا، إلى تعزيز صوت ممثلي القارة بشأن القضايا المهمة المتعلقة بالتنمية السوسيو اقتصادية للمؤسسات المالية الدولية.

وتميز حفل افتتاح هذا الحدث الكبير، بالرسالة الملكية التي وجهها جلالة الملك محمد السادس إلى المشاركين، والتي تلتها نادية فتاح العلوي وزيرة الاقتصاد والمالية.

ويناقش هذا الاجتماع، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، استراتيجيات دعم مسيرة التعافي الاقتصادي ومواجهة التحديات الاقتصادية والمالية السائدة، وتحليل التحديات التي تواجه البلدان الأفريقية وتدارس السبل التي من المحتمل أن تساعد في التعامل معها.

ويشكل هذا الاجتماع، الذي يتولى المغرب رئاسته للعام الجاري، فرصة لمحافظي البنوك المركزي من أجل تبادل وجهات النظر حول المسائل المرتبطة باشكالية المديونية وتحديات الرقمنة وتغير المناخ، ومناقشة القضايا الإستراتيجية والعملياتية ذات الاهتمام المشترك، وتنسيق وتوحيد مواقف المحافظين الأفارقة لدى مؤسسات (بروتن وودز) ،خلال الجمعية السنوية لهذه المؤسسات.

وتتمحور أشغال هذا  الحدث الاقتصادي، حول مجموعة من المواضيع البالغة الأهمية تهم على الخصوص "تمويل تنمية أفريقيا: تحديات الوضع الحالي" ، "إعادة وضع الدين العام كمحفز للانتعاش الاقتصادي والنمو المستدام" ، "إعادة التفكير في بنية القطاع المالي العالمي" ، "التكامل الاقتصادي الإقليمي" و "أزمة المناخ" و "التعامل مع تأثير المناخ على الأمن الغذائي".

وتأسست مجموعة محافظي البنوك المركزية الإفريقية ووزراء المالية، عام 1963 ، وهي منتدى للتشاور بين البلدان الإفريقية للتنسيق مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي في برامج التنمية المشتركة.

 




تابعونا على فيسبوك