4 أشهر حبسا نافذا لشابين رفضا الامتثال لحالة "الطوارئ الصحية" بامنتانوت

الصحراء المغربية
الثلاثاء 24 مارس 2020 - 11:34

أدانت غرفة الجنح التلبسية الضبطية بالمحكمة الابتدائية بامنتانوت، أمس الاثنين، شابين رفضا الامتثال لحالة الطوارئ الصحية التي أعلنت عنها وزارة الداخلية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، بشهرين حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 1200 درهم لكل واحد منهما.

وتوبع المتهمان الموجودان رهن الاعتقال طبقا لفصول المتابعة من أجل من أجل العصيان والإخلال بحالة الطوارئ الصحية وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بعملهم.

وسبق للجنة الإدارية المختلطة (سلطة محلية- أمن وطني- قوات مساعدة)، أن قامت بانذار الموقوفين لمرات عديدة وطالبتهما بالتزام بيوتهما، إلا أنهما رفضا الامتثال ليتم توقيفهما بناءا على تعليمات النيابة العامة.

وكانت المصالح الأمنية بمراكش،  أوقفت يوم السبت الماضي الذي تزامن مع اليوم الأول من تفعيل قرار حالة الطوارئ الصحية، تسعة أشخاص بحي الكدية بتراب مقاطعة جيليز بعد رفضهم الامتثال لقرار التدابير الصحية الموصى بها من طرف وزارة الداخلية لحماية المواطنين من فيروس "كورونا"، ليتم الاحتفاظ بهم رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية، قبل عرضهم على العدالة.




تابعونا على فيسبوك