13 شهرا حبسا لمعلمي سياقة وموظف بمركز تسجيل السيارات بمراكش

الصحراء المغربية
الثلاثاء 06 دجنبر 2022 - 15:07

قضت الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية لدى المحكمة الإبتدائية بمراكش، بمؤاخدة مدربين بمدرستين لتعليم السياقة ومهندس بمركز تسجيل السيارات، والحكم على الأول بستة أشهر حبسا نافذا وغرامة 500 درهم، وعلى الثاني بأربعة أشهر حبسا نافذا وغرامة 500 درهم، وعلى الثالث بثلاثة أشهر حبسا نافذا مع نفس الغرامة، وعدم مؤاخدة مساعد المهندس والتصريح ببرائته.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، أجرت في الواحد والعشرين من شهر أكتوبر المنصرم، مسطرة تقديم أربعة أشخاص على أحد نواب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة، من أجل استنطاقهم ومواجهتهم بالتهم المنسوبة إليهم، على خلفية تورطهم في قضية تتعلق "بالابتزاز والارتشاء"، ليتقرر في الأخير متابعتهم في حالة اعتقال من أجل "طلب رشوة من أجل القيام بعمل من الأعمال المرتبطة بالوظيفة، جنحة قبول عرض أو هبة من أجل القيام بعمل من أعمال وظيفتهم بصفتهم موظفين عموميين، المشاركة في طلب رشوة من أجل القيام بعمل من أعمال المرتبطة بالوظيفة، الإرشاء، المشاركة في الإرشاء، التدخل بغير صفة في وظيفة عامة والقيام بعمل من أعمالها، قبول عرض من أجل القيام بعمل غير مشروط بأجر سهلته له وظيفته"، كل حسب المنسوب إليه، وإحالتهم على أنظار الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة نفسها من أجل محاكمتهم طبقا لفصول المتابعة.

وحسب المعطيات التي حصلت عليها "الصحراء المغربية"، فإن إيقاف المتهمين جاء على  إثر شكاية توصلت بها رئاسة النيابة العامة عبر الرقم الأخضر المخصص للتبليغ عن الرشوة، من طرف أحد المرشحين لاجتياز اختبار الحصول على رخصة السياقة ادعى تعرضه للابتزاز من أجل تسهيل حصوله على رخصة السياقة، حيث أعطت النيابة العامة تعليماتها لعناصر الشرطة القضائية من أجل إيقاف المشتبهين.

وأضافت المصادر نفسها، أن العناصر الأمنية المذكورة قامت بنصب كمين بتنسيق مع المشتكي، أسفر عن ضبط مبلغي خمسمائة درهم داخل ملفي مرشحين كانا بحوزة معلمي سياقة، ليجري إيقافهما والاحتفاظ بهما رهن إشارة البحث الذي اشرف عليه النيابة العامة المختصة، ليعترفا بعد إخضاعهما لإجراءات التحقيق أن المبلغين الماليين كانا يعتزمان منحهما للموظف المشرف على اجتياز اختبار السياقة.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن عناصر الشرطة القضائية وخلال مواصلة تحرياتها الأولية بخصوص هذه القضية، قامت باخضاع سيارة الموظف المذكور لعملية التفتيش بناء على تعليمات النيابة العامة، ليتم العثور بداخلها على مبلغ 40 ألف درهم، ليجري ايقافه بمعية مساعده الذي عثر بحوزته هو الآخر على مبلغ مالي قدره 8 الآف درهم.

 




تابعونا على فيسبوك