التراب: المجموعة استفادت من مرونتها الصناعية للاستجابة للطلب القوي في الأسواق

OCP تحقق رقم معاملات بلغ 27 مليارا و403 مليون درهم برسم النصف الأول من السنة الجارية

الصحراء المغربية
الخميس 01 أكتوبر 2020 - 21:27

سجلت مجموعة "أو صي بي" أداء قويا خلال النصف الأول من سنة 2020، نتيجة مزاياها التنافسية التي مكنتها من مواكبة ظروف السوق أقل مواتاة مقارنة بالنصف الأول من سنة 2019، كل ذلك في سياق الوضع الصحي العالمي الذي فرضته جائحة كوفيد ـ 19، التي شكلت تحديات تشغيلية حقيقية استطاعت المجموعة مواجهتها.

وقال مصطفى التراب الرئيس المدير العام لمجموعة أو صي بي  إن هذه الأخيرة استفادت من مرونتها الصناعية للاستجابة للطلب القوي في الأسواق، بالإضافة إلى جاهزيتها التجارية لتزويد المناطق الرئيسية المستوردة، مع الحفاظ على خصائصها التنافسية من حيث التكاليف، والتي مكنت المجموعة من تحقيق مستويات جيدة من الربحية.

وأضاف أن المجموعة حافظت على استقرار مبيعاتها بفضل الزيادة الكبيرة في حجم صادرات الأسمدة، ما عوض إلى حد كبير الانخفاض في الأسعار مقارنة بالنصف الأول من سنة 2019. واستطرد قائلا "اعتمدت أو صي بي بشكل خاص على حضورها الدولي القوي في تلبية الطلب الكبير على الأسمدة من الأسواق الرئيسية، سيما أمريكا اللاتينية وأوروبا والهند".

وناهز رقم معاملات المجموعة في النصف الأول من السنة الجارية 27 مليارا و403 مليون درهم، أي ما يعادل مقابل 27.582 مليون درهم في النصف الأول من 2019. وبلغت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاك "إبتيدا" 8495 مليون درهم مقابل 8480 مليون درهم خلال نفس الفترة من العام السابق. وظل هامش إبتيدا عند 31 في المائة، أي نفس مستوى العام السابق. في حين سجلت تكاليف الاستثمار 5087 مليون درهم خلال النصف الأول من سنة 2020.

وأبرز التراب أن هامش "إبتبدا" "يعكس هامش EBIDTA لـ OCP البالغ 31 في المائة جهودنا المستمرة لتحسين تكاليف الإنتاج وتحقيق التميز التشغيلي. وقد تم دعم هذا الأداء من خلال انخفاض أسعار الكبريت والأمونيا خلال الفترة بالإضافة إلى اقتصاد في التكاليف الناتجة عن التدابير المطبقة عبر المجموعة لمعالجة انتشار كوفيد 19. كما افتتحت المجموعة عدة مشاريع لقيادة أدائها من أجل الحد الآثار السلبية الناجمة عن الجائحة. إن تأثير هذه الإجراءات ، التي ستستمر بعد الجائحة ، سيكون واضحًا من نتائج سنة 2020".

 




تابعونا على فيسبوك