نبيل بنعبد الله: المغرب قام بعملية تدخل في إطار الدفاع عن الأمن والاستقرار في بلده وفوق ترابه والجميع يقر بذلك

الصحراء المغربية
الأحد 29 نونبر 2020 - 23:46

نوه محمد نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، في افتتاحه لندوة علمية رصدت ليلة أمس السبت بالرباط الأبعاد الاستراتيجية لما بعد تدخل القوات المسلحة الملكية لمعبر الكركرات، بالمجهودات التي تقوم بها القوات المسلحة الملكية بمنطقة الكركرات، مبرزا أن الكركرات هي جزء من التراب الوطني وليس كما تدعيه العناصر المناوئة للمغرب.

وقال نبيل بنعبد الله إن "أهمية ما حدث بالكركرات لا تكمن فقط في إرجاع المغرب للوضع كما كان عليه من قبل، بل يشكل بداية تحول حقيقية بالنسبة لقضيتنا الوطنية". وأضاف "وعلينا جميعا، أفراد ومؤسسات وأحزاب سياسية وباحثين ومفكرين أن نزكي ونستثمر ردود فعل المنتظم الدولي المساندة للتدخل المغربي في أفق الحل النهائي للنزاع المفتعل".

ودعا الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية إلى استكشاف السبل التي تمكن من تحويل عملية الكركرات إلى أداة تساهم في إنهاء النزاع المفتعل، واقناع المنتظم الدولي بأن الحل النهائي للنزاع هو الحل السياسي الذي يقدمه المغرب، كاشفا أنه راسل عدد من أحزاب اليسار في العديد من دول العالم لإحاطتها علما بموضوع الكركرات. وأضاف "جل أحزاب اليسار، على الصعيد الدولي، تفاعلت إيجابا بما قام به المغرب"، وأضاف "هذا يفيد أن هناك تحول، لأن المغرب قام بما يمليه عليه القانون، وقام بعملية تدخل في إطار الدفاع عن الأمن والاستقرار في بلده وفوق ترابه والجميع يقر بذلك".

 




تابعونا على فيسبوك