بعد أحكام وصلت إلى الإعدام ...ملف جريمة "شمهروش" من جديد أمام جنايات سلا

الصحراء المغربية
الجمعة 23 غشت 2019 - 14:43

حددت غرفة الجنايات الاستئنافية "الدرجة الثانية" المكلفة بقضايا مكافحة الارهاب لدى محكمة الاستئناف بالرباط، يوم الأربعاء 28 غشت الجاري، للنظر في أولى جلسات محاكمة المتهمين المتورطين في ملف مقتل السائحتين الاسكندنافيتين بمنطقة "شمهروش" بدائرة أمليل.

وكانت الغرفة الابتدائية الجنائية لدى المحكمة نفسها أصدرت في 18 يوليوز الماضي، حكما قضى بالإعدام في حق كل من المتهمين الثلاثة الرئيسيين "عبد الصمد الجود زعيم الخلية، ويونس أوزيان، ورشيد أفاطي"، حيث قام المتهمان الأولان بتسديد عدة طعنات للضحيتين الدانماركية والنرويجية وفصل رأسيهما عن جسديهما، في حين تكفل المتهم الثالث بتسليم أمير الخلية سكينا ووضع رجله على وجه الضحية لإحكام قبضته عليها وتسهيل عملية نحرها. أما باقي الأحكام فتوزعت كالتالي "السجن المؤبد في حق متهم تراجع في آخر يوم تم التَّرصد فيه لعدة أجانب من أجل تصفيتهم جسديا، أو رجمهم بالحجارة من الجبل، 30 سنة سجنا لكل واحد من ثلاثة من المتابعين، 25 سنة سجنا لكل واحد من أربعة أظناء، 20 سنة سجنا لكل واحد من أربعة متهمين، من بينهم السويسري الحامل للجنسية الإسبانية، 18 سنة سجنا لمتهم واحد، و15 سنة سجنا لكل واحد من ثلاثة متابعين، و12 سنة سجنا لظنين واحد، و8 سنوات سجنا وغرامة 10 آلاف درهم في حق متهم واحد، و6 سنوات سجنا في حق متهم، و5 سنوات حبسا في متهم".




تابعونا على فيسبوك