إنوي يفوز بالجائزة الكبرى "سمارت سيتي أفريكا"

الصحراء المغربية
الخميس 29 نونبر 2018 - 12:37

فاز ، إنوي، الفاعل الرقمي الشامل في باريس، بالجائزة الكبرى "سمارت سيتـي أفـريكا مكافأة له على مشروع "الويفي مْعَاك".وتسلمت نادية الفاسي الفهري، الرئيسة المديرة العامة لـ"إنوي" الجائزة ضمن فعاليات "منتدى المدينة الذكية".

وبحسب ما أعلن عنه في بلاغ أن  الهدف المسطر لهذا الحدث الكبير، الذي أقيم أخيرا في قصر بلدية باريس،  كان هو التفكير في النماذج الاقتصادية الجديدة والممارسات الجديدة في المجالات الترابية، وآثار الثورة الرقمية على المدينة، وكذلك مكافأة المبادرات الأكثر ابتكارا وتجديدا فيما يتعلق بالمدينة الذكية.

وأوردت نادية الفاسي الفهري قائلة "بصفتنا فاعل رقمي شامل، تقع على عاتقنا مسؤولية محورية تتمثل في ضمان ربط بالإنترنيت يكون فعالا بالنسبة للجميع وفي كل مكان، وهذا هو الأساس الذي يقوم عليه أي تطبيق أو خدمة بالمدينة الذكية" وأضافت  أن "‘الويفي مْعَاك’ يندرج في هذا الإطار. إنه خدمة مهيكلة لحاضرة مثل الدارالبيضاء. إنه رمز للتقدم والحداثة، والاندماج الرقمي. فـ‘الويفي مْعَاك’ خدمة تمكن الملايين من مستعملي الترامواي الإستفادة من الويفي على متن العربات، وبالتالي استغلال زمن رحلاتهم في تبادل البيانات، وتقاسمها، والترفيه والتعلم والحصول على الأخبار بفضل ربط متواصل وثابت، إنه مشروع مبتكر ينخرط بالكامل في إطار التزامنا بجعل الإنترنيت في متناول الجميع وتسريع استخدامه على المحمول وبالبيوت والمقاولات على حد سواء".

و يندرج اختيار "منتدى المدينة الذكية 2018" لتتويج مشروع "الويفي مْعَاك" لـ"إنوي". وهو مشروع مبتكر ومهيكل لمستقبل مدينة في حجم الدار البيضاء. إذ مكن "الويفي مْعَاك"، الذي تم إنجازه من طرف "إنوي" بشراكة مع شركة "البيضاء للنقل"، من تجهيز ترامواي الدارالبيضاء بشبكة "ويفي" ذات صبيب عال جدا.ولأول مرة يتم وضع آليات للربط ذي الصبيب العالي جدا بعربات متحركة في المملكة. إذ جهز "إنوي" 74 عربة للترامواي بتجهيزات ملائمة ومن الجيل الأخير تتميز بمقاومتها للصدمات والاهتزازات وكذلك مختلف الظروف المناخية والبيئية.

كما أن هذا المشروع يستجيب لحاجة ملحة لدى البيضاويين. إذ يمكن "الويفي مْعَاك"، ومنذ مارس 2018، 125 ألف مستعمل للتراموي يوميا من ربط بالإنترنيت، مجاني، آمن، وثابت.

 

 

 

 




تابعونا على فيسبوك