الاتحاد للطيران تعتزم تشغيل طائرتها طراز بوينغ 787 دريملاينر إلى الرباط

الصحراء المغربية
الأربعاء 25 يوليوز 2018 - 12:38

أعلنت الاتحاد للطيران أنها تعتزم تشغيل طائرتها الرائدة طراز بوينغ 787-9 دريملاينر لخدمة رحلاتها المنتظمة من أبوظبي إلى العاصمة المغربية الرباط اعتباراً من 3 أكتوبر 2018. وستحل الطائرة دريملاينر محل الطائرة طراز إيرباص A330-300 التي تشغلها الشركة في الوقت الراهن لخدمة رحلاتها إلى العاصمة المغربية.

وبحسب ما أفادت به الشركة، يأتي إدخال الطائرة ذات التقنيات المتطورة لخدمة رحلات الاتحاد للطيران إلى الرباط في إطار تعزيز حضورها في السوق المغربية. وكانت الشركة قد بدأت منذ 1 ماي هذا العام في تشغيل طائرتها طراز 787 دريملاينر لخدمة رحلاتها اليومية إلى الدارالبيضاء، التي تعد أحد المراكز التجارية الكبرى في المملكة المغربية. وسوف يساهم إدخال الشركة لطائرتها الجديدة على وجهة الرباط كذلك في تزويد عملاء الاتحاد للطيران المسافرين من وإلى وجهات الشركة في المغرب بنفس تجارب السفر المتسقة على صعيد المقصورات وأحدث تقنيات الاتصال على متن الطائرات، إضافة إلى زيادة الطاقة الاستيعابية لخدمات الشحن لتعزيز التجارة بين البلدين الشقيقين. 

وبهذا الشأن، أفاد روبن كامارك، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية بمجموعة الاتحاد للطيران، بالقول: "تمثل المملكة المغربية وجهة فائقة الأهمية ضمن شبكة الاتحاد للطيران، بفضل العلاقات الثقافية والتجارية الراسخة بين المملكة المغربية ودولة الإمارات العربية المتحدة".

وأضاف "شهدت رحلاتنا إلى الرباط والدار البيضاء إقبالاً هائلاً من جانب المسافرين بين دولة الإمارات والمغرب. وسوف يؤدي إدخال طائرتنا طراز 787 دريملاينر لخدمة كافة رحلاتنا إلى وجهاتنا في المغرب إلى تزويد زبائننا المسافرين إلى المدينتين بنفس المقصورات والمقاعد والمنتجات المبتكرة الحائزة على الجوائز".

وتضم طائرة الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر، المرتبة بنظام الثلاث درجات، 8 أجنحة خاصة من أجنحة الدرجة الأولى، و28 استوديو درجة رجال الأعمال، و199 مقعداً ذكياً بالدرجة السياحية.

وتلبيةً للطلب خلال فترة الذروة بموسم الصيف، أضافت الاتحاد للطيران مؤخراً كذلك رحلة ثالثة أسبوعياً إلى العاصمة المغربية الرباط، والتي سيستمر تشغيلها في أيام السبت حتى 29 سبتمبر. وقد وفرت الشركة الرحلة الإضافية لإتاحة المزيد من الخيارات للأعداد المتزايدة من المسافرين مباشرة من نقطة لنقطة بين المدينتين بغرض الترفيه أو العمل.

يشار إلى أن الاتحاد للطيران قد بدأت تشغيل رحلاتها إلى الرباط في يناير 2016، لتوفر بذلك حلقة الربط الوحيدة طويلة المدى بين العاصمتين، والخدمة الوحيدة إلى الرباط التي سيتم تشغيلها باستخدام الطائرة 787 دريملاينر.

ولدى الاتحاد للطيران شراكة بالرمز مع الخطوط الملكية المغربية منذ مايو 2007. وبموجب الاتفاقية، تضع الناقلة الوطنية المغربية رمزها "AT" على رحلات الاتحاد للطيران من أبوظبي إلى الرباط والدارالبيضاء.

وفي إطار الاتفاقية كذلك، تضع الاتحاد للطيران رمزها "EY" على رحلات الخطوط الملكية المغربية من الدار البيضاء إلى أغادير، ومراكش، وطنجة. وشريطة الحصول على موافقات الجهات الحكومية، سوف تشارك الاتحاد للطيران كذلك بالرمز على رحلات الخطوط الملكية المغربية من الدارالبيضاء إلى أبيدجان في ساحل العاج، وكوناكري في غينيا، وداكار في السنغال.




تابعونا على فيسبوك