"طاقة المغرب" تحقق أرباحا فاقت مليار درهم

الصحراء المغربية
السبت 10 مارس 2018 - 11:18

حققت شركة "طاقة المغرب"، المزود الرئيسي للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، التي توفر أكثر من نصف احتياجات المغرب من الكهرباء، أرباحا صافية بلغت مليارا و14 ألف درهم خلال 2017، أي بارتفاع بنسبة 3,6 في المائة مقارنة مع 2016، وسجلت الأرباح الموطدة لشركة "طاقة المغرب" استقرارا لتبلغ مليار و321 مليون درهم خلال الفترة ذاتها.

وقال عبد المجيد عراقي حسيني، الرئيس المدير العام لشركة "طاقة المغرب"، "الجرف الأصفر للطاقة" سابقا، خلال ندوة صحفية نظمت بالدارالبيضاء، إن النتيجة الصافية لحصة المجموعة عادلت 1014 مليون درهم (1298 مليون درهم خلال 2016) ومرد ذلك بالأساس إلى أداء النتائج المالية العائدة إلى التحكم الجيد في تحملات الفوائد على القروض.

وأضاف المسؤولون عن شركة طاقة المغرب، التي تعد فرعا لمجموعة أبوظبي الوطنية للطاقة، أن رقم المعاملات الموحد بلغ 8082 مليون درهم برسم 2017، مقابل 8049 مليون درهم خلال 2016، نتيجة الأداء الجيد لمجموع الوحدات وتنفيذ مخطط الصيانة المسطر سلفا.

وسجلت الوحدات من 1 إلى 4 نسبة توفر بنسبة 93,2 في المائة مقابل 93,1 في المائة خلال 2016، مع الأخذ بعين الاعتبار المراجعة الرئيسية للوحدة 3 والمنجزة تبعا لما هو مسطر بمخطط الصيانة.

وحققت الوحدتان 5 و6 نسبة توفر بنسبة 91 في المائة، مقارنة مع 91,3 في المائة خلال 2016 بفضل المراجعة المسطرة بمخطط الصيانة.

وظلت النتيجة الاستغلالية ثابتة وأفرزت 2573 مليون درهم بفعل المجهودات المبذولة لترشيد تكاليف الصيانة والتي رافقها تطور في سعر شراء الفحم بالسوق الدولي. وساهم هذان العاملان في التخفيف من آثار انخفاض الدولار مقابل الدرهم سنة 2017. إثر ذلك بلغت نسبة الهامش التشغيلي الموحد 31,8 في المائة مقابل 32 في المائة خلال 2016.

وأبرمت طاقة المغرب بروتوكول اتفاق مع المديرية العامة للضرائب، ويشار إلى أن "التقويمات النهائية المنجزة من طرف المديرية المالية لم تكن لتؤثر بشكل ملموس لا على النتيجة ولا على الرأسمال الصافي، ولا على سيولة الشركة.

يشار إلى أن مجلس الإدارة الجماعية عرض قرار توزيع أرباح بقيمة 40 درهما على كل سهم على موافقة الجمع العام العادي.

وبالنسبة إلى آفاق السنة الجارية، أفاد المسؤولون أنخ اعتمادا على خبرتها التشغيلية وتمرسها، تجدد العزم على مواصلة مخططها التحسيني المستمر والرامي إلى بلورة الأهداف الاستراتيجية الواردة بمخطط الأعمال.

يشار إلى أن "طاقة المغرب" تدير أكبر محطة كهرباء تعمل بالفحم في الشرق الأوسط وشمال افريقيا وهي أول منتج كهرباء مستقل في المغرب.

 




تابعونا على فيسبوك