قافلة المقاول الذاتي تكرم ثلاثة صحفيين من مجموعة لومتان

الصحراء المغربية
الأحد 26 نونبر 2017 - 13:38
119
تصوير: كرتوش

أشادت أمال الشريف الحوات، رئيسة قافلة المقاول الذاتي بالمواكبة الإعلامية المسؤولة التي حظيت بها هذا التظاهرة منذ انطلاقتها من قبل مجموعة لومتان الشريك الإعلامي الرسمي للقافلة.

وسجلت أمال الشريف أن الاهتمام الكبير والموصول الذي يوليه محمد الهيتمي، الرئيس المدير العام لمجموعة لومتان لانشغالات المقاولات الصغرى والمقاولين الذاتيين، أبان في عدة مناسبات عن سعيه الإرادي للنهوض بالمجالات التي تخدم حاضر ومستقبل ريادة الأعمال لفائدة الشباب حاملي المشاريع، وأضافت أن الهيتمي يعتبر وبكل تأكيد فاعلا أساسيا ومن الدرجة الأولى في تعزيز مسارات هذا التوجه والنقاشات التي ارتبطت بخطواته التأسيسية، مذكرة بجزء من المبادرات التي أطلقها من بينها مجلة "تدبير"، ومنتدى "موروكو توداي فوروم" الذي جسد مساهمة مجموعة "لومتان" من أجل خدمة طموحات الشباب الإفريقي وتحقيق آماله.

جاء هذا بمناسبة تكريم ثلاث صحفيين من مجموعة لومتان بمناسبة انعقاد المحطة الرابعة لقافلة المقاول الذاتي، السبت الماضي بالرباط، ويتعلق الأمر بسعاد بدري، ونجاة محسن، والمصطفى بنجويدة، الذين واكبوا ورش المقاولة الذاتي منذ صيغته الجنينية إلى أن أصبح نظاما معتمدا.

وخلال هذا اللقاء الذي شهد حضور الكاتب العام لوزارة التجارة والصناعة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، وممثلي جهة الرباط سلا القنيطرة وغرفة التجارة والصناعة والخدمات والعديد من الفعاليات، وفي سابقة من نوعها التزمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات بدعم من الجهة بإنشاء شبابيك موحدة للمقاولين الذاتيين ومنحهم بطاقة العضوية للاستفادة من كل الامتيازات إلى جانب تسليمهم شهادات باعتبارهم أعضاء في هذه الغرفة.

وتهدف المحطة الرابعة لقافلة خدمات الدعم المالي وغير المالي المقدمة لفائدة المقاول الذاتي، حول موضوع "كل ما تودون معرفته حول النظام الجديد للمقاول الذاتي"، المنظمة تحت رعاية وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي بشراكة مع المغرب مقاولات والبريد بنك، إلى أن تكون منصة للتبادل بين المقاولين الذاتيين والفاعلين العموميين والخواص في مجال الدعم المالي وغير المالي.

 

ويستفيد هذا الحدث، كذلك، من دعم ومساندة الاتحاد من أجل المتوسط، والاتحاد العام لمقاولات المغرب، وبريد المغرب، والمكتب الدولي للشغل، و APEFE، وولاية ومجلس الجهة الرباط سلا القنيطرة ، والمركز الجهوي للاستثمار، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات، والمديرية العامة للضرائب، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وصندوق الضمان المركزي، ومكتب التكوين المهني، والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، ومجموعة لومتان.

وانطلقت هذه القافلة لتكون أقرب من النساء والرجال الفاعلين في إطار نظام المقاول الذاتي بجهة الرباط سلا القنيطرة، من أجل تقديم الدعم والاستشارة لهم. وكانت هذه المناسبة فرصة للتباحث معهم وإرشادهم مجانا من قبل خبراء البريد بنك، الشريك الرسمي لهذه التظاهرة، وأتيتود كونساي، ومسؤولين من المغرب مقاولات، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والمديرية العامة للضرائب، وصندوق الضمان المركزي، ومكتب التكوين المهني، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات، والمركز الجهوي للاستثمار. ويرمي هذا اللقاء إلى تشخيص وفهم طبيعة الحواجز التي تواجه المرشحين، أو المقاولين المسجلين في هذا النظام، وبالتالي إزاحة هذه العقبات ومساعدتهم في إنجاح مشاريعهم.

وتنخرط هذه الخطوة في منظومة دعم وخلق المقاولة ومواكبة المقاولين الذاتيين، بحافز تطوير فضاءات التبادل بغية الدفع بمبادرات التفكير الحاملة للأفكار والحلول المبتكرة في ميدان خلق ومواكبة هذه الفئة الجديدة من المقاولات بالمغرب نحو مجالات أرحب.

وبلغ عدد المسجلين بجهة الرباط وصل إلى 8917 مقاولا ذاتيا، أي ما يمثل 17 في المائة، والجديدة 5743 مقاولا ذاتيا، وهو ما يعادل 11 في المائة، أما جهة مراكش فبلغ عدد       المسجلين بالسجل الوطني للمقاول الذاتي 4743 مقاولا ذاتيا أي ما نسبته 9 في المائة، وبطنجة وصل هذا الرقم إلى 4191 مقاولا ذاتيا (8 في المائة)، وأكادير 4097 (8 في المائة)، ووجدة 3063 (6 في المائة)، وفاس 2939 (6 في المائة)، ومكناس 2815 (6 في المائة)، والعيون1236 (2 في المائة).

 

 

 

 

 

 

  




تابعونا على فيسبوك