هولندا

ضبط كميات من مخدر الكوكا بفرقاطة عسكرية

الأحد 15 يناير 2006 - 12:40
كميات من مخدر الكوكا

أعلن ناطق باسم القوات الملكية البحرية الهولندية، نهاية الأسبوع الماضي، أن الأمن العسكري ضبط كمية كبيرة من مخدر الكوكايين على متن فرقاطة حربية في الكوراساو .

وأضاف المصدر أن الشرطة العسكرية المكلفة إضافة إلى الإشراف على الشرطة والجيش بحماية الحدود، بأنها بدأت في فتح تحقيق موسع بشأن المتورطين في هذه العملية، وأنه من المحتمل أن يعتقل أشخاص كثيرون من بينهم مسؤولو الفرقاطة.

وقد تواجدت هذه الفرقاطة الحربية في مياه كوراساو، التي تعتبر أرضا من مستعمرات هولندا السابقة، ومازالت تخضع نظاميا للحكومة الهولندية لمحاربة تجارة المخدرات القوية، ولم ترغب البحرية الملكية في الكشف عن قيمة المخدرات المصادرة
ويذكر أنها ليست المرة الأولى، فقد ضبط ثلاثة جنود من البحرية الملكية الهولندية، على متن بارجة حربية وبحوزتهم 125 كيلو غراما من الكوكايين عام 1998، وقد أدينوا بالسجن من 7 سنوات إلى 8 .

وفي عملية مماثلة، اعتقلت الشرطة العسكرية 7 من نظرائهم بسبب تجارة المخدرات في مطار امستردام الدولي، وقال المصدر الذي كشف عن الخبر "أن التحقيق قد يطال آخرين موضوعين قيد الاشتباه"، وقال بخصوص المعتقلين بأنهم "قد فصلوا فورا من عملهم".

وتأتي هذه الاعتقالات في إطار تشديد الحكومة الهولندية الخناق على تجارة المخدرات القوية كالهروين والكوكايين التي تأتي من مستعمراتها السابقة، وقد أوقفت سلطات المطار الدولي المذكور قبل أسبوع تفتيشا حساسا، كانت تقوم به الشرطة الملكية العسكرية المكلفة بحماية الحدود ومراقبة الجوازات، وكان يشمل التفتيش الأكثر اثارة للجدل، تفتيش كل المسافرين المشتبه بهم والقادمين من البلدان المعروفة بزراعة الكوكا والهروين في جميع الثقوب الموجودة في أجسامهم، بعدما اعتقل المئات منهم وهم يخبئون هذه المخدرات على شكل كرات صغيرة ملفوفة، يخبئونها في أدبارهم أو داخل أفواههم وفيهم من يبتلعها، وكذلك الشان بالنسبة للنساء حيث يتم الكشف عنهم بالأيادي وبواسطة أدوات خاصة وغالبا ما تبدو أعراض غريبة على متناولي هذه الكرات مما يستدعي فحصهم بالأشعة الخاصة .




تابعونا على فيسبوك