مراكش .. ميستر غيمس يعلن إطلاق مشروع يضم فيلات فاخرة بمليار درهم

الصحراء المغربية
الثلاثاء 11 يونيو 2024 - 13:08

أعلن الفنان العالمي الفرنسي ميستر غيمس، الشهير بأسلوب الراب، نهاية الأسبوع الماضي، بأحد الفنادق المصنفة بمراكش، عن إطلاق مشروع سكني يضم فيلات فاخرة، "إقامة سنسيت فيلاج"، "Sunset Village Private Residences"، خلال حفل حضرته شخصيات من عوالم الفن والرياضة والأعمال والسياسة، بالإضافة إلى أصدقاء وعائلة غيمس.

 وفي كلمة ألقاها بالمناسبة، أوضح ميسترغيمس أن ارتباطه الشديد بمدينة مراكش هو الذي جعله يختار الاستقرار بها، مشيرا إلى أن مشروعه العقاري جاء كطريقة للاعتراف بدعم الملك محمد السادس والمغاربة وحب مراكش.

ويهدف هذا المشروع العقاري الفاخر، الذي قدرت كلفته المالية بمليار درهم (حوالي 90 مليون يورو)، إلى إثراء مدينة مراكش بشكل أكبر، مع الحفاظ الكامل على روح المدينة من خلال تناغم أسلوب الحياة الحضري والطبيعة المحيطة.

ويشمل هذا المشروع، بناء 118 فيلا فاخرة بمساحة سكنية تبلغ 470 مترا مربعا لكل منها، على مساحة تبلغ ثلاثة عشر هكتارًا على جانبي طريق أمزميز، بالقرب من صحراء أكافاي وعلى بعد عشر دقائق من وسط مدينة مراكش.

وحسب البطاقة التقنية للمشروع، فإن كل فيلا تحتوي على أرض تتراوح ما بين 400 و 1,200 متر مربع، بقيمة تتراوح ما بين 5 و10 ملايين درهم مغربي (500,000 إلى 1,000,000 يورو).

ومن المقرر تسليم أكثر من مائة من أرقى الفيلات بحلول عام 2026. وستتولى المهندسة المعمارية لبنى اليزيدي من وكالة "لاين أركيتكتس" المعمارية إدارة المشروع العقاري الذي عهد به إلى شركة هورايزون للتطوير العقاري.

وأضحت الوجهة السياحية لمراكش، في السنوات الأخيرة، وجهة مفضلة لمجموعة من المشاهير من عوالم السينما والرياضة والسياسة والفن، الذين يحرصون على التواجد بالمدينة الحمراء، مما يعزز من إشعاع المدينة على المستوى العالمي، وستتمكن بفضل المشاريع المتنوعة وذات القيمة المضافة التي تحتضنها المدينة الحمراء، من تعزيز مكانتها وسمعتها بين المدن العالمية الكبرى، بفضل المشاريع المتنوعة وذات القيمة المضافة التي تحتضنها المدينة الحمراء منذ سنة 2014.
 




تابعونا على فيسبوك