إطلاق الدورة الثانية من معرض إيموغالري اليوم بالدارالبيضاء

الصحراء المغربية
الثلاثاء 21 يونيو 2022 - 20:36

أعطيت، اليوم الثلاثاء بالدارالبيضاء، انطلاقة فعاليات الدورة الثانية من معرض العقار الفاخر "إيموغالري" IMMOGALLERY، التي تنعقد من من 21 إلى 30 يونيو الجاري في أنفا بارك بالعاصمة الاقتصادية.

ويهدف ملتقى إيموغالري IMMOGALLERY المنظم من طرف الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين (FNPI) إلى أن يكون ملتقى سنوي لقطاع رئيسي في الاقتصاد المغربي، يمثل ما يقرب من 6 في المائة من الناتج الإجمالي الوطني وأكثر من 10 في المائة من إجمالي مناصب الشغل في المغرب.

وقال إسماعيل الفيلالي، رئيس المجلس المديري لـ وفا إيموبيلي، بمناسبة مشاركة هذه الأخيرة وباعتبارها راعيا لهذا الحدث إلى جانب وكالة المحافظة العقارية، أن وفا إيموبليي تحضر هذا الملتقى باعتبارها شريكا للمنعشين العقاريين، موضحا أن مجموعة التجاري تعتبر أول ممول للفاعلين في هذا المجال، وأكد أن تنظيم هذه التظاهرة يأتي في سياق تكريس واجهة أو منصة لإبراز مشاريع المنعشين العقاريين وتقريب عروضهم الجديدة وخلق فضاء للتواصل.

وأشار إلى أن وفا إيموبليي تعد صلة وصل بين المنعشين العقاريين والباحثين عن امتلاك السكن، واستطرد موضعا أن مساهمة وفا إيموبليي تأتي في سياق الدفع بدينامية القطاع ودعم ترويج الفاعلين العقاريين لمشاريعهم.

وبخصوص تأثير الأزمة الصحية على القطاع العقاري، قال إسماعيل الفيلالي أن تداعياتها كانت واضحة، إلا أنه اعتبر أن التدابير المتخذة في المغرب كانت ناجعة، مضيفا أن المجهودات التي بذلها القطاع البنكي ومجموعة التجاري وفابنك من جانبها كذلك، مكن من تجاوز مخلفات أزمة كوفيد ـ 19، وبالتالي تم تخطي هذه "الكبوة".

وعن السنة الجارية تطرق الفيلالي إلى المشاكل والإكراهات التي تفرضها الأزمة الروسية الأوكرانية وعودة ظهور كوفيد ـ 19، إلا أنه أكد أن هناك إرادة قوية للتعامل مع هذه الأوضاع لصالح الاقتصاد الوطني ومن بين مكوناته القطاع العقاري، من خلال مختلف أنواع الدعم المستمر للأشخاص والمقاولات.

وتضم هذه الدورة الثانية، من معرض العقار الفاخر إيموغالري IMMOGALLERY حوالي ثلاثين عارضًا ويهدف هذا الحدث إلى استقبال أكثر من 1500 زائر يوميًا. وقال منظموه "يبتغي المعرض أن يكون فضاء للتبادل والتفكير في التحديات الرئيسية لقطاع العقار في المغرب". هذا وتم تضمين العديد من الميزات الجديدة في برنامج المعرض خلال هذه الدورة الجديدة من قبيل سلسلة من الترفيه الموسيقي لتشجيع المواهب المغربية الشابة، وفضاء مخصص للمصممين، ومنطقة ألعاب.

وفي هذا الإطار صرح توفيق كميل، رئيس الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين "أنا فخور باستجابة المنعشين العقاريين لحضور هذه الدورة الثانية، حيث يؤكد إيموغالري  IMMOGALLERY مكانته كملتقى رئيسي للعقار الفاخر في المغرب. ففي سياق يتسم بعدم اليقين، من المهم تقديم العديد من الفرص الاستثمارية في القطاع العقاري، وهو القطاع المعروف بصموده في وجه العديد من الأزمات".

ينخرط معرض العقار الفاخر إيموغالري IMMOGALLERY في مواكبة دينامية القطاع العقاري لتسهيل اللقاءات بين المنعشين والمشترين المحتملين أو المستأجرين. حيث يقدم المنعشون العقاريون الرئيسيون في المغرب، مشاريعهم السكنية والشاطئية والمهنية، سواء منها المخصصة للبيع او الإيجار. كما سيتم تقديم عروض خاصة لشراء وتأجير العقارات خلال فترة المعرض.

ويذكر أن الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين FNPI   تأسست في 18 نونبر 2006، وهي ثمرة إعادة توحيد أهم المنعشين العقاريين في المملكة. يدور نشاط فيدرالية FNPI حول محورين رئيسيين: تمثيل أعضاء الفيدرالية والدفاع عن مصالحهم، داخل أي منظمة وطنية أو دولية ومع أي هيئة خاصة أو عامة، وتعزيز وتنظيم أي نشاط من شأنه إضفاء الطابع المهني على القطاع وجعل أعضاؤه يتقنون كل التقنيات المطبقة في مجالات أنشطتهم.

تصوير:عيسى سوري




تابعونا على فيسبوك