حمضي: فيروس جدري القردة لا يتطلب تشديد الاجراءات الاحترازية مثل كورونا

الصحراء المغربية
الثلاثاء 24 ماي 2022 - 15:41

بعد إعلان المغرب عن تسجيل 3 حالات مشتبه في إصابتها بفيروس جدري القردة، تساءل بعض المواطنين حول خطورة هذا الفيروس، وإمكانية فرض قيود صحية لمحاصرة المرض، وذلك في وقت يشهد فيه المغرب تخفيفا للإجراءات الاحترازية التي فرضتها جائحة كورونا.

وفي هذا الصدد، أوضح الطيب حمضي، طبيب وباحث في السياسات والنظم الصحية، في تصريح لـ "الصحراء المغربية"، أنه "رغم تسجيل المغرب لثلاث حالات مشتبه في إصابتها بفيروس جدري القردة، إلا أن الأمر لا يطرح إشكالا بالنسبة للمغرب أو في العالم"، مردفا أن "فيروس جدري القردة لا يتطلب حجر صحي أو إغلاق للمجال الجوي أو تشديد الإجراءات الاحترازية مثل فيروس كورونا".

وأضاف أنه "مثل هذه الإجراءات، يتم اتخذاها في حالة تم اكتشاف فيروس جديد أو متحور جديد لا نملك الكثير من المعطيات بخصوصه مثل كورونا"، مشيرا إلى أن "جدري القردة، فيروس معروف، فهو ينتقل من حيوان مصاب مثلا القردة إلى الإنسان، أو من شخص إلى آخر، عن طريق احتكاك قوي أو اختلاط".

وأكد حمضي أنه ليس هناك ما يدعوا للحجر الصحي أو تشديد الإجراءات الاحترازية، لكن ينبغي أخذ الحيطة والحذر والالتزام بتوصيات منظمة العالمية للصحة والمنظمات الدولية.

ويذكر أن وزارة الصحة وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أعلنت أمس الاثنين، عن تسجيل 3 حالات مشتبه في إصابتها بفيروس جدري القردة.

وأفادت الوزارة أن هذه الحالات الثلاث توجد في صحة جيدة، وتحت الرعاية الصحية والمراقبة، وخضعت للتحاليل الطبية في انتظار النتائج.

 

 

 

 




تابعونا على فيسبوك