أطلنطا سند للتأمين ومرصد المسؤولية الاجتماعية يصدران أول دليل خاص بالمسؤولية الاجتماعية للشركات

الصحراء المغربية
الجمعة 07 ماي 2021 - 22:48

في إطار الشراكة المبرمة في 2019، والتي تدعم الممارسات المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية بالمغرب، أصدر كل من مرصد المسؤولية الاجتماعية للشركات بالمغرب وأطلنطا سند للتأمين، أول دليل خاص بالمسؤولية الاجتماعية للشركات، تحت عنوان "ظروف الشغل بالمغرب".

يتطرق هذا الإصدار، الذي يعتبر دليلا عمليا، لسبعة عوامل رئيسية لتحسين ظروف التشغيل مع منهجية تستند على حالات كأمثلة ملموسة لشركات، ساهمت بمعطياتها وشهاداتها في إعداد هذا الدليل.

تتمثل هذه العوامل فيما يلي: الراحة الذاتية وجودة الحياة العملية، الحوار الاجتماعي، العمل الاجتماعي، التكوين المهني، تطوير الكفاءات، والإدماج بالعالم المهني والتنوع والمساواة.

وقالت فاطمة الزهراء بنصالح، نائبة رئيس أطلنطاسند للتأمين " بفضل أول دليل نُصدره تحت عنوان " ظروف الشغل بالمغرب"، بشراكة مع  مرصد المسؤولية الاجتماعية للشركات، نُبِين عن إرادتنا في الإسهام في تعزيز المفاهيم والممارسات الخاصة بالمسؤولية الاجتماعية للشركات لحالات وأمثلة عمل ملموسة" وتُضيف السيدة فاطمة الزهراء بنصالح " الشكر موصول لأعضاء مرصد المسؤولية الاجتماعية للشركات وموظفي أطلنطاسند للتأمين على انخراطهم في هذا البحث الذي تطلب عدة شهور، والذي أتمنى أن يعود بالنفع وأن يكون عمليا بالنسبة للفاعلين سواء أطر الشركات أو طلاب مهتمين بالموضوع".

وفيما يخص موضوع " ظروف الشغل بالمغرب"، يغطي هذا الدليل مجالات التوظيف ودعم العمال، احترام قانون الشغل، نقل العمال، وقف العمل، التكوين وتطوير الكفاءات، الصحة، الأمن والنظافة بالعمل، بالإضافة إلى كل السياسات أو الممارسات التي تطال ظروف العمل، لاسيما توقيت العمل والأجر. وتضم العلاقات وظروف العمل أيضا الاعتراف بمنظمات العمال والتمثيليات ومشاركة منظمات العمال أو منظمات المشغلين في المفاوضات الجماعية، وفي الحوار الاجتماعي والمشاورات الثلاثية الأطرف من أجل معالجة القضايا الاجتماعية المتعلقة بالشغل.

 




تابعونا على فيسبوك