بعد دنيا بوطازوت ونرجس الحلاق..."كبور" يعود بثنائية جديدة مع مونية المكيمل في "الفد تي في"

الصحراء المغربية
الإثنين 29 مارس 2021 - 20:54

يعود الكوميدي المغربي، حسن الفد، خلال الموسم الرمضاني المقبل بسلسلة جديدة تحمل عنوان "الفد تي في"، ومن المقرر عرضها على القناة الثانية "دوزيم". واختار الفد تشكيل ثنائية مع الممثلة مونية المكيمل، التي شاركته تجسيد البطولة خلال الموسم الرمضاني الماضي في سلسلة "طوندونس"، بعد ثنائياته الفنية مع الفنانتين نرجس الحلاق ودنيا بوطازوت.

 وعبرت مونية لمكيمل عن اعتزازها بالعمل إلى جانب الفد، قائلة في تصريح لـ"الصحراء المغربية، "اشتغالي إلى جانب الكبير حسن الفد أعطاني دفعة قوية وشحنة إيجابية كبيرة، وسأظل ممتنة له لأنه وثق في موهبتي وآمن بي". وأشارت الممثلة المغربية أن النجاح الذي حققته من خلال سلسلة "طوندونس" العام الماضي، يمنحها الدافع لبذل جهد مضاعف من أجل إرضاء الجمهور، موضحة أنها تعتمد في اختياراتها الفنية على حدسها، وما يجذبها من أدوار، ومدى الحمولة التي يحملها العمل في طياته والتلوينات التي من شأنها أن تروق المتلقي المغربي.

وبدوره تحدث حسن الفد عن سلسلة "طوندونس" في آخر خرجاته الإعلامية عبر حسابه على "الأنستغرام"، مؤكدا أن العمل يحمل في طياته مجموعة من الرسائل، كما يجسد واقع الويب في المغرب، مؤكدا أنه كان على علم مسبق أن السلسلة لن تنال إعجاب كافة المشاهدين. واسترجع الفد ذكرياته مع سلسلة "شانيلي تيفي"، مبرزا أنه لم يكن يتوقع النجاح الكبير الذي حصده العمل، قائلا إن أبطاله أتقنوا أدوارهم خاصة الممثلة دنيا بوطازوت. وكان "كبور" كما يحلو لجمهوره مناداته، أوضح أن المحتضنين الخواص هم من يمولون أعماله الفنية ويدفعون للقناة الثانية من أجل عرض تلك الأعمال، جاء ذلك بعد أن اعتبرت بعض التدوينات والتعليقات أن سلسلة "طوندونس" لم ترق إلى مستوى ما قدمه في السلسلة الفكاهية "كبور" وأن في عمله الجديد إهدار للمال العام دون تقديم قيمة فنية مضافة. وحسم الكوميدي المغربي الجدل قائلا إنه "الممثل الوحيد الذي لم يسبق لأي قناة أن صرفت أموالا على أعماله، وأن القناة تجني مبالغ ضخمة من عائدات الإشهار في إعادة البث لأعماله".




تابعونا على فيسبوك