فتح بحث قضائي في قضية سقوط موظف جماعي من الطابق الأول لمقاطعة مراكش المدينة

الصحراء المغربية
الأربعاء 11 نونبر 2020 - 12:53

فتحت المصالح الأمنية بولاية أمن مراكش، الاثنين، تحقيقاتها الأولية تحت اشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد جميع ظروف وملابسات سقوط موظف جماعي من الطابق الأول لمقاطعة مراكش المدينة، في انتظار تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الموظف المذكور الذي يعمل بالملحقة الإدارية باب تاغزوت التابعة للمقاطعة نفسها، حل أول أمس الاثنين بمقر مقاطعة مراكش المدينة، قبل أن يدخل في شجار مع النائب الأول لرئيس المقاطعة عبد الصمد العكاري المستشار الجماعي عن حزب العدالة والتنمية، بسبب عدم أدائه مجموعة من الخدمات خلال يومي السبت والأحد الماضيين كما التزم معه الموظف، ليتطور النقاش الحاد إلى شجار دفع بالموظف إلى إلقاء نفسه من الطابق الأول الى الطابق الأرضي بفناء المقاطعة ليصاب بكسور وجروح متفاوتة الخطورة، قبل أن يجري نقله على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجامعي ابن طفيل، من أجل اخضاعه للعلاجات الضرورية.

ونفى عبد الصمد العكاري، النائب الأول لرئيس المقاطعة، في اتصال بـ "الصحراء المغربية" أن يكون الموظف الجماعي السالف  دخل معه في شجار أو أن الأخير حاول الانتحار بسبب نقاش حاد أو شجار معه، مشيرا الى أن الموظف المذكور فقد توزازنه اتناء الحوار معه وسقط من الطابق الأول  دون أن يقدم تفسيرا واضحا لهذا الحادث، علما أن الطابق الأول لمقر المقاطعة محاط بسياج حديدي.

 

 




تابعونا على فيسبوك