مؤسسة الرعاية التجاري وفابنك تعلن عن لائحة الفائزين في #أنا فداري

الصحراء المغربية
الجمعة 14 غشت 2020 - 12:43

أسدل الستار في 15 يوليوز على المسابقة الوطنية #أنافداري التي نظمتها مؤسسة الرعاية التجاري وفابنك على صفحتها في الفايسبوك، بنجاح، في 29 ماي الماضي.

وكان الهدف من هذه المسابقة المفتوحة في وجه العموم ومستخدمي المجموعة إفساح المجال لإبداعات الفنانين الشباب والمولعين بالرسم، لتحفيزيهم على التعبير عن واقعهم المعيش خلال فترة الحجر من خلال لوحات فنية على تصميم معد مسبقا من طرف مؤسسة الرعاية التجاري وفابنك.

وأبان جميع المشاركين عن إبداع كبير وسط أجواء شعرية تارة وفكاهية تارة أخرى فضلا عن وعيهم بأهمية التباعد الاجتماعي بل والعزلة أحيانا لمواجهة هذه الوضعية غير المسبوقة جراء كوفيد -19. فكان كل رسم يروي حكاية خاصة تدعوك لولوج العالم الواقعي أو الخيالي للمشاركين. وكانت حصيلة المشاركة جد مشجعة مع التوصل بالعديد من الرسوم من جميع أنحاء المغرب، ليتم الانتقاء الأولي لخمسين رسما.

وهكذا، تم اختيار أربعة فائزين من لجنة التحكيم المشكلة من ثلاث شخصيات معروفة في المجال الفني، الفنانة أمينة أكزناي والفنان حسن الشاعر وهو كذلك أستاذ في المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان ومريم السبتي، مديرة النشر لمجلة " Diptyk " إضافة إلى الفنان والعراب الشرفي لهذه المسابقة، عبد الكبير ربيع. وبالنظر لجودة الرسوم المتوصل بها، ارتأت لجنة التحكيم منح جائزة إضافية وهي "جائزة إعجاب لجنة التحكيم ".

وفاز المتوجون الخمس بلوحات إلكترونية، ويتعلق الأمر بالساوري حمو، 24 سنة، سلا، فئة الفنانين 20–40 سنة، فنان يدرس بالسنة الرابعة في المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان، وفشار سعيد،51 سنة، البير الجديد، فئة الكبار بدون تحديد السن، والتنكاوي هدى، 15 سنة، الدار البيضاء، فئة الصغار 12–17سنة، والحداوي المهدي، 44 سنة، سلا، فئة مستخدمي التجاري وفابنك، والإدريسي فتاح نوح، 22 سنة، طنجة، فنان يدرس بالسنة الثالثة في المعهد الوطني للفنون الجميلة "جائزة إعجاب لجنة التحكيم ".

وتم في عملية الانتقاء اعتماد معايير الدقة بالنسبة لموضوع الحجر وتصوير الفضاء الداخلي للمنزل والتملك الشخصي والمميز للتصميم والتناسق والنهج الفني (الدعامة المستعملة، الأسلوب،...) وجودة التركيب وإجادة التقنية المختارة.

ومن خلال هذه المبادرة المواطنة، تصغي مؤسسة الرعاية التجاري وفا بنك أكثر من أي وقت مضى لانتظارات الفنانين الشباب واكتشاف عبقريتهم الفنية. فتمكنت من تحقيق التفاف كبير حول مواضيع فنية وثقافية.

كما تعتمد مؤسسة الرعاية التجاري وفابنك أكثر فأكثر على شبكات التواصل الاجتماعي عبر منصاتها على الفايسبوك واليوتوب وبوابة جامعتي من أجل نقل المعارف المتنوعة وتعميمها على الجميع، في الوقت الذي صار فيه التحول الرقمي ضرورة.




تابعونا على فيسبوك