آسفي: رئيس محكمة الاستئناف والوكيل العام يقودان حملة التحاليل المخبرية للكشف عن فيروس كورونا

الصحراء المغربية
الخميس 16 يوليوز 2020 - 12:55

في إطار التدابير الاحترازية والوقائية لمواجهة تفشي جائحة فيروس كورونا، أجرى فريق طبي تابع للمندوبية الإقليمية للصحة بآسفي، أمس الأربعاء، مجموعة من التحاليل المخبرية للكشف عن فيروس “كورونا”، لفائدة قضاة و وكتاب الضبط وموظفي الدائرة القضائية بآسفي .

 وتأتي هذه المبادرة، في إطار الإجراءات الاستباقية التي اتخذتها المديرية الفرعية الإقليمية لإستئنافية آسفي بشراكة مع مندوبية وزارة الصحة بآسفي و بتنسيق مع رئيس محكمة الاستئناف والوكيل العام بها، تنفيذا لتعليمات وزارة العدل، لكشف الحالات المحتمل إصابتها بفيروس كورونا المستجد، والحد من انتشاره.
وكشف البشير الحموني، المدير الفرعي لمحكمة الاستئناف بآسفي، أهمية هذه المبادرة التي تجرى وفق برنامج شامل، مشيرا إلى أن جميع العاملين بالمحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف بآسفي، من قضاة وموظفين وأعوان ومحامين، سيتم إخضاعهم للتحاليل المخبرية للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، من أجل ضمان استئناف آمن وسليم للعمل الجماعي.
وأوضح المصدر ذاته، أن التحاليل التي أجريت بمحكمة الاستئناف وبالمحكمة الابتدائية بمدينة آسفي،  تأتي في إطار الإجراءات الاستباقية للتصدي لفيروس كورونا المستجد، مضيفا أن هذا الإجراء يهدف إلى الرفع من وتيرة الكشف المخبري  من خلال توسيع دائرة التحاليل إلى أقصى درجة ممكنة، بعد تخفيف إجراءات الحجر الصحي، وذلك من أجل التصدي لفيروس كورونا المستجد.
وقد استحسن المستفيدون من عملية الكشف التي أجريت اليوم ، بعد اتخاذ مختلف التدابير والإجراءات الاحترازية و الوقائية لذلك، منوهين بالأجواء الإيجابية والحسنة التي مرت فيها هذه العملية الخاصة بالتحاليل المخبرية للكشف عن فيروس “كورونا” (كوفيد 19).




تابعونا على فيسبوك