جامعة سيدي محمد بن عبد الله تقرر تأجيل امتحانات الدورة الربيعية ومناقشة البحوث العلمية عن بعد

الصحراء المغربية
الجمعة 29 ماي 2020 - 11:31

قررت جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، تأجيل امتحانات الدورة الربيعية إلى غاية شهر شتنبر 2020 بالنسبة لجميع الأسلاك والمسالك، باستثناء مسلك الطب الذي تقرر برمجةُ امتحاناته في منتصف يوليوز المقبل، حيث ستعمل مختلف المؤسسات الجامعية في الأيام القادمة على نشر الجداول التفصيلية لتواريخ الامتحانات وذلك حسب بلاغ أصدرته الجامعة في الموضوع.

وأكدت الجامعة أن مختلف المؤسسات ستعمل من خلال مواقعها الإلكترونية على نشر بطاقات تتعلق بكل الوحدات والمواد المبرمجة برسم هذه الدورة، مع تحديد المحاور التي سيُمتحَن فيها الطلبة، داعية طلبتها إلى الحرص على تَتَبُّع إعلانات مؤسساتهم، ومواصلة التحضير للامتحانات من خلال ما وُضع رهن إشارتهم من موارد رقمية في مختلف منصات الجامعة.

كما قررت الجامعة برْمَجة مناقشاتُ بحوث نهاية الدراسة وتقارير التداريب عن بُعْد خلال أشهر ماي ويونيو ويوليوز، وسيتم نشرُ مواعيد المناقشات على المواقع الإلكترونية للمؤسسات، في ما يمكن يمكنُ برمجةُ مناقشات أطاريح الدكتوراه في الطب حضورياً ابتداء من منتصف شهر يوليوز القادم، شريطة ألا تكون الجلسات مفتوحة للعموم.

أما بالنسبة لأطاريح الدكتوراه في المجالات المعرفية الأخرى غير الطب،يمكنُ برمجةُ مناقشاتها حضورياً ابتداءً من شتنبر 2020، ويمكن لطلبة الدكتوراه الذين يرغبون في مقابلة الأساتذة المشرفين أن يتفقوا معهم على مواعيد محددة. ويَتَعَيَّن على الأستاذ المشرف أن يُبرمِج كل مقابلة بالتنسيق مع مدير المختبر المعْني وإدارةِ المؤسسة.

وأشارت جامعة فاس في بلاغها، إلى أنه يمكنُ لطلبة الدكتوراه،عند الضرورة القصوى إجراءُ التجارب في مَقَرَّات المختبرات التابعة للجامعة، شريطةَ الحصولِ على رُخصة خطية موقَّعة من قِبَل مدير المختبر المعْني ورئيسِ المؤسسة. ومن جهة أخرى سيَستأنفُ مركزُ الابتكار أنشطَته المتعلقة باستقبال العَيِّناتِ وتحليلِها، وفقاً للمساطرِ المعتمدةِ،ابتداءً من 11 يونيو 2020.

برمجة الامتحانات ومنافشات البحوث، جاءت في إطار التدابير الاحترازية لمنع تفشي وباء كورونا، وذلك بعد اجتماعات التنسيق المنظمة وطنيا ومحليا لتهيئ الشروط المناسبة لاجتياز امتحانات الدورة الربيعية 2020 واستئناف أعمال البحث بالنسبة لسلك الدكتوراه.

 

فاس: محمد الزغاري




تابعونا على فيسبوك