عمدة الدارالبيضاء: تحويل مبلغ 20 مليون درهم لحساب شركة الدارالبيضاء بيئة مكن من توفير الحاجيات اللازمة للتعقيم

الصحراء المغربية
الخميس 26 مارس 2020 - 15:28

أكد عبد العزيز عماري، رئيس مجلس جماعة الدارالبيضاء، أن الأخيرة حولت مبلغ 20 مليون درهم لحساب شركة الدارالبيضاء ـ بيئة برسم ميزانية 2020 ،حتى تتمكن من توفير كافة الحاجيات اللازمة من أجل مواصلة تنفيذ برنامج تدخلاتها.

ونوه عماري خلال الاحتماع الذي عقده أول أمس الأربعاء عن بعد، وبمشاركة كافة أعضائه، بالمجهودات المبذولة على مستوى التدخلات التي قامت بها مصالح المجلس الجماعي في إطار التدابير الاحترازية التي تبنتها الجماعة لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد و ذلك بتنسيق مع السلطات المعنية منذ أسبوعين.
واستعرض العمدة خلال الاجتماع مجموعة من النقط أبرزها الخدمات الأساسية التي تقوم بها مكاتب حفظ الصحة بالجماعة ومختلف مقاطعات المدينة، سواء على مستوى تأمين استمرارية تقديم الأدوية للفئات الهشة، وإيصالها -في بعض المقاطعات- إلى بيوت المرضى المستفيدين منها، إضافة إلى تأمين استمرارية باقي الخدمات من معاينة الوفيات.
كما أشاد رئيس جماعة الدارالبيضاء بالمجهودات التي اضطلعت بها شركة التنمية المحلية "الدارالبيضاء- بيئة"، على مستوى تطهير وتعقيم مختلف الإدارات التابعة للجماعة وغيرها ومختلف المرافق والأسواق الجماعية في عموم المقاطعات، وكذلك عدد من الفضاءات والساحات العمومية.
كما ثمن الجهود التي بذلتها شركات النظافة عموما من أجل جمع ونقل النفايات المنزلية وماشابهها، إضافة إلى انخراطها في تنظيف وتطهير ومعالجة عدد من النقط والمرافق والساحات؛ األدوار الهامة التي ساهمت بها فرق الشرطة الإدارية على مستوى الحملات اليومية للتحسيس والتوعية التي قامت به خلال هذه الفترة بتنسيق مع مختلف المتدخلين.
وذكر العمدة بالتدابير الخاصة التي تم اعتمادها من طرف الشركات المفوض لها تدبير قطاعي النقل عبر الحافلات وعبر الطرامواي، لتأمين حركة النقل الجماعي الحضري واتخاذ كافة التدابير الاحترازية لضمان سلامة المواطنين.

وأكد عماري أن مكتب مجلس الجماع، وكاتبه ونائبته، وكذا رؤساء اللجان الدائمة بالمجلس و نوابهم قرروا التبرع بتعويض شهر عن العمل لفائدة الصندوق المخصص لتدبير تداعيات جائحة فيروس كورونا بالمغرب




تابعونا على فيسبوك