عبد اللطيف وهبي يشكل لجنة لدراسة طلبات الترشيح للمكتب السياسي

فاطمة الزهراء المنصوري تحدد تاريخ 7 مارس لانتخاب قيادة "البام" الجديدة

الصحراء المغربية
الإثنين 24 فبراير 2020 - 13:36

تنكب لجنة، شكلها عبد اللطيف وهبي، الأمين العام الجديد لحزب الأصالة والمعاصرة، على التدقيق في طلبات ترشيح أعضاء المجلس الوطني للمكتب السياسي.

وعلمت "الصحراء المغربية"، من قيادي بالحزب، أن عبد اللطيف وهبي يستعين في هذه الفترة بخبرة كل من فاطمة الزهراء المنصوري، ومحمد الحموتي، وسمير بلفقيه، وسمير كودار، لدراسة طلبات الترشيح التي يتوصل بها، متجاوزا بذلك التقاطب الذي عرفه الحزب قبل وأثناء انعقاد المؤتمر الوطني الرابع بمدينة الجديدة. وأوضح المصدر أن لجنة الأمين العام ترحب بكل الكفاءات للترشح للمكتب السياسي، شريطة أن تتوفر على شروط الكفاءة المطلوبة، أهمها نظافة الضمير واليد، وحسن التدبير والتسيير.

وأفاد القيادي ذاته، أن اللجنة منفتحة على ترشيح النساء والشباب والكفاءات، دون اعتبار للتيار الذي ينتمي إليه المترشح، وقال "هذه اللجنة لن تقبل ترشح أشخاص سبق تورطهم في خروقات واختلالات أثناء تحملهم لإحدى المسؤوليات السياسية، سواء بالحزب أو بالبرلمان أو بإحدى مؤسسات البام"، مبرزا أن التحدي الكبير الذي يواجه لجنة التدقيق في ترشيحات العضوية بالمكتب السياسي هو شرط حالات التنافي، هذا الشرط الذي يمنع، طبقا للنظام الداخلي لحزب الأصالة والمعاصرة، المزاوجة بين العضوية بالمكتب السياسي والأمانة الجهوية للحزب، مشيرا إلى أن بعض أعضاء الحزب، الراغبين في الترشح للمكتب السياسي، عليهم حسم اختيارهم بين الأمانة الجهوية أو العضوية بالمكتب السياسي.

وكشف المصدر ذاته، أن تحمل عبد اللطيف وهبي، لمسؤولية قيادة الأصالة والمعاصرة، أعاد أمل المشاركة السياسية لعدد من أعضاء الحزب الذين غادروا سفينة الحزب في إحدى المحطات، مؤكدا توصل الأمين العام بعدد من طلبات الالتحاق بالحزب أو التعبير عن الرغبة في استئناف النشاط السياسي للبعض، أغلبهم أساتذة جامعيين وأطر يشهد لها بالكفاءة.

وبخصوص أجندة الهيكلة التي سيباشرها الأمين العام الجديد، أكد مصدر "الصحراء المغربية" أنه بعد هيكلة المكتب السياسي، في بداية مارس المقبل، سيطلق الأمين العام عملية هيكلة الأمانات الجهوية والمحلية، عبر عقد مؤتمرات جهوية ستنتخب أمناء جهويين جدد، وقيادة قادرة على تنفيد التوجهات والبرامج المصادق عليها في المؤتمر الماضي، مجددا التأكيد على تعهد عبد اللطيف وهبي بمنح الأمناء الجهويين لصلاحيات واسعة دون التدخل في تدبيرهم للجهة، وفق مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة.

ودعت فاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني للحزب، إلى عقد دورة للمجلس الوطني للحزب، بتاريخ 7 مارس المقبل، ستخصص لانتخاب أعضاء المكتب السياسي وهياكل برلمان الأصالة والمعاصرة.




تابعونا على فيسبوك