مسؤول نقابي: يوجد حوالي 895 موظفا يسدون خدمات جليلة لسكان العاصمة الاقتصادية

موظفو الجماعات الترابية والتدبير المفوض يحتجون أمام جماعة الدارالبيضاء

الصحراء المغربية
الخميس 08 غشت 2019 - 14:55

احتج موظفو الجماعات الترابية والتدبير المفوض، أمس الأربعاء أمام جماعة الدار البيضاء، بسبب عدم الاستجابة لمتطلباتهم الإدارية والاجتماعية من طرف الجهات الوصية.

وفي هذا الصدد وجه المكتب المحلي لجماعة الدار البيضاء للنقابة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير المفوض المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، رسالة إلى والي جهة الدار البيضاء يخبره من خلالها أنه رغم الاتفاق مع إدارة الجماعة الحضرية وبحضور الطاقم الإداري وصدور مذكرة مصلحية رقم 4805 بتاريخ 20 يونيو الماضي، وتشير إلى صرف الساعات الإضافية لجميع المفوضين الجماعين دون استثناء مع توفر الاعتماد المالي.

وأضافت الرسالة "إلا أننا فوجئنا بإقصاء شريحة من المفوضين الموضوعيين رهم الإشارة بالعديد من المؤسسات العمومية (الولاية والعمالات وكل من وزارة الصحة والتعليم والمالية والشبيبة والرياضة والعدل والثقافة والمنظمة العلوية للمكفوفين)

وتساءلت الرسالة عن سبب الإقصاء الذي وصفوه بالغير مبرر، وعدم فتح الحوار من طرف رئيس المجلس الجماعي.

وحسب تصريح بشيري لخليفة، عن المكتب المحلي للجامعة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير المفوض، الكاتب المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل لـ "الصحراء المغربية"، فإن المكتب المحلي لجماعة الدار البيضاء سبق أن عقد عدة لقاءات مع إدارة الجماعة، وجرى الاتفاق على صرف التعويضات عن الساعات الإضافية لجميع الموظفين والعمال دون استثناء بعد توفر الاعتماد المالي وصدور مذكرة مصلحية رقم 4805 بتاريخ 20 يونيو الماضي تؤكد هذا الاتفاق.

وأضاف لخليفة "لكن للأسف فوجئنا بإقصاء عريضة شريحة من الموظفين الموضوعين رهن الإشارة بمجموعة من المؤسسات العمومية، (مشيرا إلى أن هؤلاء الموظفين يبلغ عددهم 895 موظفا يسدون خدمات جليلة لسكان البيضاء، بينما العمال الموضوعين تحت تصرف شركات النظافة يبلغ عددهم 1134 عامل.




تابعونا على فيسبوك