الأمن يبحث عن 7 مشتبه فيهم في الاعتداء بالسلاح الأبيض على لاعب الوداد الحسوني

الصحراء المغربية
الخميس 16 ماي 2019 - 12:42

تمكنت مصالح الشرطة القضائية بالدار البيضاء من تحديد هوية 7 أشخاص يشتبه تورطهم في تعريض أيمن الحسوني، مهاجم الوداد الرياضي لكرة القدم، قبل موعد إفطار أول أمس الثلاثاء، لاعتداء بالسلاح الأبيض بمنطقة عين البرجة، نجم عنه إصابته بجرح مفتوح في الكتف الأيسر تطلب رتقه بغرزتين، وآخر سطحي ضمد من الخارج.

وذكر مصدر مطلع، ل "الصحراء المغربية"، أن المشتبه فيهم أطلقت حملة مكثفة لإلقاء القبض عليهم وتقديمهم إلى العدالة لتقول كلمتها في حقهم، مشيرا إلى أن إيقافهم  ليس سوى مسألة وقت. وحسب المعطيات المتوفرة حول  الحادث فإن المعتدين، والذين تشير المعلومات الأولية المتوفرة إلى أنهم من مشجعي فريق الرجاء، دخلوا في مواجهة كلامية مع لاعب الفريق  الأحمر، الذي كان برفقته ابنه، تطورت في ما بعد إلى شجار، قبل  أن يستل أحدهم سكينا ويوجه له  طعنة في الكتف، لينقل على وجه السرعة إلى المستشفى، حيث قدمت  له الإسعافات وسمح له الطبيب بالمغادرة بعدما أظهرت الفحوصات أنه ليس هناك ما يشكل تهديدا على
حياته.
وكان اللاعب خاض، ظهر أول أمس، حصة تدريبيه مع فريقه،  الذي تنتظره، غدا الجمعة، على أرضية ملعب الأب جيكو مواجهة  مصيرية ضد اتحاد طنجة، برسم  الدورة 29 من الدوري المغربيللمحترفين.
وبات الفريق الأحمر مطالبا بتحقيق الفوز ولا شيء غيره في هذا اللقاء، الذي يتوقع أن يغيب عنه  الحسوني، ليحسم بنسبة كبيرة  درع الدوري والابتعاد أكثر عن  المطارد الرجاء، الذي أشعل الصراع على لقب هذا الموسم بعد تقليص الفارق لنقطتين مع المتصدر، الذي ما زالت لديه مباراة ضد أولمبيك خريبكة، والتي تقرر تأجيلها إلى ما بعد نهائي عصبة الأبطال الإفريقية ضد الترجي التونسي.




تابعونا على فيسبوك