محمد بن بوجيدة لـ "الصحراء المغربية" : لا يوجد عيب بالقنطرة وبناءها تم وفق المعايير الدولية المعتمدة في عملية البناء

البيضاويون يتنفسون الصعداء بافتتاح قنطرة الجسر المعلق سيدي معروف

الصحراء المغربية
الجمعة 10 ماي 2019 - 14:24

أخيرا تنفس البيضاويون الصعداء بعد افتتاح قنطرة الجسر المعلق سيدي معروف بالدارالبيضاء صباح أمس الجمعة (الساعة السادسة)، وذلك بعد طول انتظار تجاوز أزيد من ست سنوات.

وفي هذا السياق أكد مصدر منتخب لـ "الصحراء المغربية"، أنه تقرر مساء أول أمس الخميس الإعلان عن افتتاح القنطرة من طرف الجهات المختصة، وذلك من أجل المساهمة في التخفيف من حالة الاكتظاظ والاختناق المروري الذي يشهده المدخل الجنوبي للعامة الاقتصادية.

وأضاف المصدر نفسه، أنه جرى ليلة أول أمس الخميس تجنيد عدد من العاملين لإزاحة كل الآليات والمعدات والحواجز من القنطرة، وتنظيفها استعدادا لعملية الافتتاح بشكل مباشر صباح اليوم الموالي (أمس الجمعة).

ومن جهة أخرى، عزا مصدر ثان سبب تأخير افتتاح القنطرة إلى تعثر الأشغال، مشيرا إلى أنه مباشرة بعد انتهائها والقيام بعدد من الترتيبات تم الإعلان عن افتتاحها في وجه السائقين.

ونفى المتحدث نفسه ما تناولته بعض وسائل الإعلام بخصوص وجود عيب في الجسر المعلق، قائلا "القنطرة أنجزت بمواصفات عالمية ولا يوجد بها أي عيب وغير آيلة للسقوط، بل هي معلمة".

ومن جهته صرح أحمد بن بوجيدة، رئيس لجنة المرافق العمومية والممتلكات والخدمات لـ "الصحراء المغربية"، أنه لا يوجد عيب بقنطرة الجسر المعلق، إذ تم بناءها وفق المعايير الدولية المعتمدة في عملية البناء، وأنها لا تشهد أي مشكل حسب تأكيد المصالح المختصة.

وأضاف بن بوجيدة أن فتح القنطرة سيساهم في التخفيف من أزمة المرور بالجهة الجنوبية للدار البيضاء، مشيرا إلى أن القنطرة التي تدخل في إطار مشروع تهيئة مدينة الدار البيضاء بكلفة مالية بلغت 588 مليون درهم ساهم فيها مجلس المدينة بـ 300 مليون درهم، بينما ساهمت مديرية الجماعات المحلية بـ 185 مليون درهم ووزارة التجهيز بـ 103 ملايين درهم.

وكانت أشغال هذا المشروع، الذي يبلغ طوله 138 مترا وارتفاعه في الوسط 73 مترا في يوليوز انطلقت سنة 2012، وسيتمكن حوالي 100 ألف سيارة من المرور يوميا على هذا الجسر بحركة مرور تصل إلى 17000 سيارة في الساعة خلال أوقات الذروة.




تابعونا على فيسبوك