البوزيري: هذه النسخة شهدت مشاركة 150 مرشحا من 16 بلدا إفريقيا

انتقاء 8 مشاريع في نهائيات الدورة 7 لـ "إنوي دايز"

الصحراء المغربية
الخميس 07 فبراير 2019 - 12:01

أفادت كنزة البوزيري، مديرة قطب المسؤولية الاجتماعية للمقاولة بـ إنوي، في تصريح لـ "الصحراء المغربية" أن الدورة السابعة حول موضوع "حب العمل للمصلحة العامة والتكنولوجيا"، تأتي في إطار الحرص المتواصل لـ إنوي الفاعل الاتصالاتي على تكريس تحفيز المقاولات الناشئة وتشجيعها على المساهمة في تسهيل حياة المواطنين، من خلال تطبيقات تستجيب لحاجياتهم اليومية.

وأضافت البوزيري في التصريح ذاته، أن هذه الدورة وبالإضافة إلى أهمية تيمتها، فإنها تميزت بشكل ملحوظ من خلال المشاركة المكثفة للعديد من المرشحين من الدول الإفريقية، الذين تقدموا بمشاريع طموحة وبناءة.

وأردفت البوزيري موضحة أن منافسة "إنوي دايز" التي أعلن عن الفائزين بجوائزها مساء أمس بالدارالبيضاء بعد التصويت، شهدت برسم هذه الدورة مشاركة 150 مرشحا من 16 بلدا إفريقيا، تم انتقاء ثمانية مشاريع منها للنهائيات 5 منها من دول إفريقية.

وفي كلمتها الافتتاحية بمناسبة انطلاق فعاليات هذا الحدث، أبرزت مديرة قطب المسؤولية الاجتماعية بـ إنوي، أن هذه التظاهرة التي انطلقت قبل 7 سنوات، تعتبر منصة للنقاش، وموعدا له مكانته ضمن أجندة المسار الرقمي المغربي، بالإضافة إلى كونها حدثا طموحا واستراتيجيا بالنسبة للفاعل الاتصالاتي، الذي رغب دائما في ترسيخ وتقوية ريادة الأعمال الرقمية.

وأضافت البوزيري أن تظاهرة "إنوي دايز" ترنو إلى مواكبة المقاولات الناشئة في المجال الرقمي من خلال التحسيس وتسريع إنجاز المشاريع مرورا بالتكوين والاحتضان، وكل ذلك في إطار منظومة متكاملة ومندمجة.

عقب ذلك، شهد هذا اللقاء تقديم بعض القصص الناجحة "ساكسيس ستوري"، حيث استهلت هذه الفقرة من برنامج "إنوي دايز" باستعراض طارق فضلي، صاحب موقع "تعليم.ما" لتطبيقه الجديد "وراقي" الذي سيساهم في تسهيل الخدمات التي تقدم للمواطنين وتبسيط التواصل بينهم وبين الإدارات، من قبيل طلبات الحصول على شهادة السكنى وغيرها من الوثائق، بالاعتماد على المطابقة الإلكترونية للتوقيع، وأشار فضلي أن التطبيق سيطلق في مرحلة أولى تمهيدية بفاس والدارالبيضاء.

يذكر، أنه بعد 7 سنواتها على انطلاقها، أضحت تظاهرة inwi Days تشكل أرضية ناجحة، تستقبل المقاولين الشباب من المغرب وجهويا ودوليا، لمناقشة أحدث توجهات المجال الرقمي وأفضل الممارسات في القطاع الرقمي.

تصوير: عيسى سوري

 




تابعونا على فيسبوك