الدارالبيضاء: الجدل حول "قانونية" القفص الزجاجي يؤجل محاكمة معنقلي أحداث للحسيمة

الصحراء المغربية
الإثنين 07 يناير 2019 - 19:34

في ثالث جلسات محاكمتهم أمام غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، اليوم الاثنين، رفض معتقلو احداث الحسيمة ال 49 المثول امام المحكمة ومقاطعة الجلسة.

وقبل أن ترجأ الهيئة القضائية الملف إلى 14 يناير الجاري، نادت على المتهمين الذين سجلوا حضورهم دون المثول أمام المحكمة من داخل القفص الزجاجي الذي اعلنوا تشبثهم برفض المثول فيه خاصة انه مصبوغ خلال النظر في محاكمتهم. وحضر إلى جلسة المحاكمة اليوم وفد بريطاني عن السفارة البريطانية يضم شخصين أحدهما يعتبر السكرتير الثاني في السفارة البريطانية، ومسؤول التواصل بالسفارة.

وأمام هذا الجدل القانوني حول قانونية القفص الزجاجي المصبوغ بين المعتقلين وهيئة الدفاع عنهم والهيئة القضائية والنيابة العامة، الذي انظلق منذ المرحلة الاولى لمحاكتهم ابتدائيا واستمر إلى الدرجة الثانية من التقاضي، اكدوا رفضهم. وفي هذا السياق، تناول المعتقل محمد جلول، المدان ب20 سنة سجنا نافذا ابتدائيا الكلمة قائلا للمحكمة "باسم جميع المعتقلين نعلن عن مقاطعتنا لكافة الجلسات الى حين ازالة القفص الزجاجي". وأخرت المحكمة الملف في حين اختلت هيئة الدفاع عن المتهمين الذين استفاد منهم 11 متهما من العفو الملكي، واسقطت عنهم المتابعة، إلى مناقشة وضع المحاكمة التي لم تدخل بعد مرحلة المناقشة الفعلية رغم انطلاقها منذ نونبر المنصرم. 




تابعونا على فيسبوك