ترصد بالكاميرات يسقط "صيدا ثمينا" في يد أمن البيضاء

الصحراء المغربية
الأربعاء 06 شتنبر 2017 - 11:47
46

علمت "الصحراء المغربية" من مصدر مطلع أن "صديا ثمينا" سقط في يد عناصر الدائرة 12 عين الذئاب في الدار البيضاء بعدما قاد أحد تدخلاتها إلى تفكيك، ليلة 3ـ4 شتنبر الجاري، عصابة متخصصة في ترويج الكوكايين والحشيش.

ووضع حد لنشاط هذه العصابة، يوضح المصدر نفسه، بعد إلقاء القبض على 3 من أفرادها، من بينهم فتاة ومبحوث عنه من أجل الاتجار في المخدرات القوية.

وذكر المصدر نفسه أن المشتبه فيهم أوقفوا بشارع (لاكورنيش) بعد عملية ترصد ومراقبة أشرفت عليها الفرقة التقنية بولاية الأمن باستخدام الكاميرات للسيارة التي كانوا على متنها، مشيرا إلى أن المعطيات المتوفرة كانت ترجح فرضية استخدامها من طرف لصوص في تنفيذ عمليات سرقة، قبل أن يجري اكتشاف، بعد تفتيشها والتدقيق في هويات من كانوا داخلها، أنها تستغل من طرف أفراد العصابة المشار إليها في ترويج الممنوعات بمختلف أشكالها.

وأوضح المصدر نفسه أن تفتيش الناقلة قاد، إلى جانب حجز سيوف من الحجم الكبير، إلى العثور على مبلغ قدر بحوالي 60 ألف درهم، وقطع معدة للبيع من مخدر الشيرا، وكبسولة تحتوي على مخدرات صلبة (كوكايين).

وسبق للعمليات الأمنية الرامية إلى محاربة ظاهرة الاتجار في المخدرات بكل أشكالها أن وضعت، في الأسابيع القليلة الماضية، حدا لنشاط مروج للقنب الهندي والتبغ المهرب، بعد إلقاء القبض عليه من قبل فرقة مكافحة المخدرات بمنطقة أمن سيدي البرنوصي، بتنسيق مع دائرة الشرطة سيدي مومن.

وكشف مصدر أمني أن المعني بالأمر أوقف بدوار عريب متلبسا بمحاولة التخلص من كمية 21 كيلوغراما من القنب الهندي وكيلوغرامين من مادة التبغ المهرب، التي جرى حجزها من طرف المصالح الأمنية لفائدة البحث.

وبناء عليه، يضيف المصدر نفسه، جرى فتح بحث معمق في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة المختصة. وبمجرد إنهاء مسطرة التحقيق مع الظنين عرض أمام القضاء، بعدما تقررت متابعته من أجل تهمة "حيازة وترويج المخدرات".

 




تابعونا على فيسبوك