اعتقال مهرب جزائري بإحدى الضيعات

الأربعاء 01 فبراير 2006 - 11:34

اعتقلت عناصر سرية وجدة المختلطة التابعة لشعيبة مصالح الجمارك، خلال الأسبوع الماضي، في إحدى الضيعات الواقعة على الشريط الحدودي المغربي الجزائري مهربا جزائريا، وصف بأنه أحد أباطرة التهريب رفقة المسؤول عن الضيعةو وحجزت 150صندوقا مملوءا بالبرتقال و200 صندوق ف

وأوضح مصدر جمركي، لـ "الصحراء المغربية" أن عناصر السرية المذكورة، انتقلوا إلى مكان الضيعة بعد توصلهم بإخبارية تفيد بوجود شاحنات مغربية تقوم بنقل فواكه وخضر إلى ضيعة تقع على الشريط الحدودي حيث تفرغ حمولتها بالمكان الذي لاحظوا به إقلاع شاحنتين من نوع فوركون 15 مرقمتين في الجزائر وتتوغلان داخل التراب الجزائري

وأضاف المصدر نفسه، أن عناصر السرية طلبت من المسؤول عن الضيعة الموافقة كتابيا على دخول الضيعة وتفتيشها وقد اتضح أن الضيعة المعنية تتوفر على بابين : الأمامية تطل على التراب المغربي أما الخلفية فتطل على التراب الجزائري ومنها تدخل وتخرج الشاحنات القادمة من الجزائر أو المتجهة صوبها، كدا أنه خلال عملية التفتيش عثر رجال الجمارك داخل إحدى غرف الضيعة على المواطن الجزائري (ع ب)، وهو أحد كبار المهربين، وبحوزته مبلغ 80 ألف دينار جزائري وقد عترف أن الشاحنتين اللتين غادرتا الضيعة قد شحنتا بالبرتقال، الذي كان في الـ 200 صندوق التي وجدت فارغة.

وأمر وكيل جلالة الملك لدى ابتدائية وجدة، بإحالة المهرب الجزائري والمسؤول عن الضيعة على الدرك الملكي قصد التحقيق.


حجز 100 كلغ من مخدر الشيرا

حجزت عناصر سرية وجدة المختلطة التابعة لشعيبة مصالح الجمارك، مساء الخميس الماضي، على مستوى طريق العونية المؤدية إلى الشريط الحدودي المغربي الجزائري، سيارة مرقمة في المغرب وعلى متنها 100 كيلوغرام من مخدر الشيرا.

وأفاد مصدر جمركي، أن سائق السيارة رفض التوقف عند الحاجز الجمركي المنصوب على الطريق وفضل الاستمرار في السير في اتجاه الحدود، وهو ما حذا برجال الجمارك إلى الاستعانة بأفراد القوات المساعدة قبل أن تصاب السيارة بعطب ويتوقف محركها عن الدوران، ليفر صاحبها نحو الحدود وتتمكن عناصر السرية من إلقاء القبض على زوجته التي كانت ترافقه وهي تحاول الالتحاق به صحبة طفلتها.

وأضاف المصدر ذاته، أنه بعد تفتيش السيارة عثر بداخلها على 100 كيلو غرام من مخدر الشيرا، كانت مخبأة في جوانب من السيارة وداخل المحرك ومكان عجلة الاحتياط على شكل 196 قطعة، قدر ثمنها ب 100مليون سنتيم، مشيرا إلى أن زوجة المهرب، اقتيدت إلى مركز إدارة الجمارك التي أحالتها على الشرطة القضائية التابعة لمصالح الدرك الملكي في وجدة من أجل البحث والتحقيق، بينما فككت العناصر ذاتها السيارة المحجوزة للتأكد من خلو جميع جوانبها من المخدرات.




تابعونا على فيسبوك