التنافس يشتعل حول قيادة الاتحاد الدستوري مع انطلاق عملية إيداع الترشيحات

الصحراء المغربية
الأربعاء 21 شتنبر 2022 - 15:19

انطلق العد العكسي لانتخاب قيادة جديدة لحزب الاتحاد الدستوري، ستتوضح ملامحها مع بدء عملية إيداع الترشيحات استعدادا للمؤتمر الوطني السادس، المقرر عقده يومي 1 و2 أكتوبر 2022، بالقاعة المغطاة للمركب الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء.

وفتحت لجنة الترشيحات المنبثقة عن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني السادس للحزب، طبقا لمقتضيات المادة 14 من النظام الأساسي، باب الترشيحات لمنصب الأمين العام للحزب ونائبه، ولعضوية المكتب السياسي، وكذا منصب رئيس المجلس الوطني للحزب.
وانطلقت عملية إيداع الترشيحات لشغل هذه المهام، ابتداء من اليوم الأربعاء على الساعة الثانية عشرة ظهرا، وستمتد إلى غاية يوم الجمعة 30 شتنبر 2022 على الساعة الثانية عشرة ظهرا كآخر أجل لإيداع طلبات الترشيح.

وستتولى لجنة الترشيحات، حسب بلاغ لها، فحص طلبات الترشيح الواردة عليها خلال الفترة المذكورة أعلاه، وحصر عدد المرشحين المتوفرين على شروط الترشيح المنصوص عليها في النظام الأساسي للحزب. كما أهابت لجنة الترشيحات بالدستوريات والدستوريين الراغبين بالترشيح للمسؤوليات الحزبية المذكورة بأنه يتعين عليهم تقديم ترشيحاتهم الفردية والشخصية وفق الاستمارة الموضوعة رهن إشارتهم بالمقر الرئيسي بالدارالبيضاء، والتي يمكن تحميلها من الموقع الإلكتروني للحزب https://www.possible.ma/، داخل الآجال المحددة أعلاه، على أن تودع هذه الاستمارة مباشرة لدى لجنة الترشيحات بالمقر الرئيسي للحزب الكائن بالدارالبيضاء، 158 شارع الجيش الملكي، مقابل وصل على ذلك.

وأكدت لجنة الترشيحات، يضيف البلاغ، على أنه لا تقبل طلبات الترشيح بالنيابة أو الواردة عن طريق البريد أو الفاكس أو البريد الإلكتروني، أو الواردة عليها خارج المدة المقررة لتلقي الترشيحات. وذكرت لجنة الترشيحات أنها ستكون رهن إشارة الراغبين في الترشيح للمسؤوليات الحزبية السالفة الذكر لاستقبال طلباتهم، طيلة الفترة المذكورة، من العاشرة صباحا، وحتى الخامسة مساء.

يشار إلى أن اللجنة التحضيرية للمؤتمر المنتظر عقده بحضور حوالي 1200 مؤتمر وافقت بالإجماع قبل حوالي أسبوعين على لجنة الترشيحات. وأسندت رئاسة لجنة الترشيحات إلى الخليفي اقدادرة، عضو المكتب السياسي، وضمت في عضويتها كلا من سعاد سعد زغلول، وعبد اللطيف حرشيش، عضوي المكتب السياسي، إلى جانب عبد الحق العضيمي، ومحمد البشيري، عضوي المجلس الوطني للحزب.

وقال الدكتور نورالدين بلحاج، رئيس اللجنة التحضيرية، إن وتيرة التحضير للمؤتمر انطلقت مباشرة بعد مصادقة المجلس الوطني للحزب على تركيبة اللجنة شهر يوليوز المنصرم، حيث انكب أعضاء اللجنة على التهيئ للمؤتمر في أجواء عادية تتميز بالتعبئة من قبل جميع مكونات الحزب. وأوضح نورالدين بلحاج، في تصريح لـ"الصحراء المغربية"، أن اللجنة التنظيمية تجتمع بمعدل اجتماع إلى اجتماعين في الأسبوع، بعدما تفرعت عنها 4 لجان، وهي لجنة التنظيمات، ولجنة التقرير السياسي، ولجنة القوانين والأنظمة، ولجنة المالية واللوجستيك. كما قدر رئيس اللجنة التحضيرية عدد المؤتمرين الذين سيحضرون المؤتمر السادس ما بين 1200 و1300 مؤتمر، مؤكدا أن عملية الإعداد للمؤتمر تتواصل في ظروف جيدة جدا.




تابعونا على فيسبوك