النصيري أول الغائبين عن "كان الكاميرون"

الصحراء المغربية
الثلاثاء 09 نونبر 2021 - 13:56

ذكرت وسائل إعلام إسبانية، أن الدولي المغربي يوسف النصيري لاعب نادي اشبيلية الإسباني لكرة القدم، بات خارج حسابات البوسني هاليلوزيدتش مدرب المنتخب الوطني المغربي الأول، خلال نهائيات كأس إفريقيا للأمم المقرر إجراؤها العام المقبل بالكاميرون.

وأوضحت المصادر، أن الإصابة عاودت اللاعب النصيري خلال إحدى الحصص التدريبية قبيل ديربي الأندلس بين فريقه وريال بيتس، ضمن منافسات الليغا الإسباني، الذي جرى نهاية الأسبوع الماضي، وغاب عنه مهاجم الأسود.

وكشفت المصادر ذاتها، أن النصيري سيغيب عن الملاعب لفترة تقارب الثلاثة أشهر، ما يعني كذلك، أنه لن يكون حاضرا في المباراتين المقبلتين، وإن كان هاليلوزيدتش وجه إليه الدعوة، أمام كل من السودان (12 نونبر) وغينيا (16 نونبر)، برسم الجولتين الخامسة والسادسة من تصفيات المجموعة التاسعة عن المنطقة الإفريقية المؤهلة إلى الدور الحاسم لحجز بطاقة التأهل إلى نهائيات كاس العالم قطر 2022.

يذكر أن النصيري، الذي سيعود إلى المغرب للراحة مع العائلة قبل العودة إلى إشبيلية لمرحلة المتابعة الطبية والشفاء، سبق أن تعرض إلى تمزق عضلي خلال المباراة، التي جمعت اشبيلية وإسبانيول برشلونة نهاية شهر شتنبر، ما فرضت عليها الغياب عن مباراتي الأسود أمام غينيا بيساو (5-0)، وغينيا (4-1)، برسم الجولة الثالثة والرابعة من إقصائيات مونديال قطر.




تابعونا على فيسبوك