أسود الأطلس يبحثون عن النقاط الثلاث أمام غينيا بيساو

الصحراء المغربية
الأربعاء 06 أكتوبر 2021 - 10:03

يستقبل المنتخب الوطني الأول، مساء اليوم الأربعاء، نظيره لغينيا بيساو، ضمن فعاليات الجولة الثالثة من مباريات المجوعة التاسعة من التصفيات القارية المؤهلة لنهائيات كأس العالم قطر 2022.

ويدخل أسود الأطلس المباراة المقرر انطلاقتها في حدود الثامنة مساء، بهدف تحقيق الفوز واستعادة صدارة الترتيب العام، بعدما ذهبت لمنتخب غينيا بيساو في الجولة الماضية، التي شهدت تأجيل مباراة الأسود في ضيافة غينيا، وتقرر إجراؤها في المغرب يوم 12 أكتوبر الجاري.

وتحذو لاعبي المنتخب الوطني رغبة كبيرة في تحقيق الفوز في مباراة اليوم، وبهدف رفع معنويات المجموعة قبل خوض المباراتين المواليتين في التصفيات، وهو ما أشار إليه الدولي المغربي عبد الرحمان هروي (عبدو)، الوافد الجديد على المنتخب، في تصريحاته الإعلامية، إذ أكد على أهمية المباراة ووجوب الفوز فيها، وقال "تنتظرنا 3 مباريات صعبة في تصفيات المونديال، بداية بمباراة غينيا بيساو، يتوجب علينا الفوز فيها جميعها من أجل تأمين تأهلنا للدور المقبل من التصفيات".

من جهته، حذر الناخب الوطني، وحيد هاليلوزيتش، لاعبيه من التقليل من حجم منتخب غينيا بيساو، رغم أنه لا يعرف عنه الشيء الكثير، كما أكد في اللقاء الصحفي الذي خصصه للإعلان عن قائمة أسود الأطلس، إذ قال "هو منتخب جيد مادام نجح في العودة بفوز كبير من السودان، وتمكن مهاجموه من إحراز 4 أهداف، إذن هو منتخب يستحق الاحترام"، وزاد "أعرف القليل عن منتخب غينيا بيساو. هو منتخب غير هين، ويتوفر على لاعبين محترفين في فرنسا والبرتغال".

ويفترض أن يكون المنتخب الوطني أنهى تحضيراته لمباراة غينيا بيساو، أمس الثلاثاء، بإجراء حصة تدريبية فوق أرضية ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، والتي خصصها الناخب الوطني لوضع اللمسات الأخيرة على الرسم التكتيكي الذي سيعتمده في مباراة اليوم.

يذكر أن المنتخب الوطني سيعود لمواجهة منتخب غينيا بيساو ثلاثة أيام بعد ذلك ضمن فعاليات الجولة الرابعة من التصفيات، في المباراة التي سيحتضنها ملعب محمد الخامس بالدارالبيضاء، على أن يلاقي منتخب غينيا يوم 12 أكتوبر الجاري، بملعب المجمع الرياضي مولاي عبد الله بالرباط، في المباراة المؤجلة عن الجولة الثانية من التصفيات.




تابعونا على فيسبوك