انتخاب المحامية فاطمة الزهراء المنصوري عمدة مدينة مراكش

الصحراء المغربية
الجمعة 17 شتنبر 2021 - 14:08

انتخبت المحامية فاطمة الزهراء المنصوري، عن حزب الأصالة والمعاصرة، اليوم الجمعة، بالأغلبية، رئيسة للمجلس الجماعي لمدينة مراكش، خلفا لمحمد العربي بلقايد من حزب العدالة والتنمية الذي كان يتولى تدبير شؤون المدينة الحمراء خلال الولاية المنتهية.

وجاء انتخاب المنصوري، المرشحة الوحيدة لهذا المنصب، بعد حصولها على 79 صوتا، وامتناع مستشار واحد عن التصويت.

وجرى انتخاب عمدة مراكش خلال جلسة عامة حضرها عدد من ممثلي السلطات المحلية، و80 عضوا بالمجلس، في الوقت الذي تخلفت وكيلة لائحة التقدم والاشتراكية عن الحضور.

كما تم خلال هذه الجلسة انتخاب عشرة نواب لرئيسة المجلس الجماعي، ويتعلق الأمر بكل من الإدريسي محمد، عبد الله فجالي، عبد العزيز بوسعيد، طارق حنيش، خديجة بوحراشي، عتيقة بوستة، توفلة محمد، أشرف برزوق، كمال ماجد، زبيدة لمشمر، فيما تم انتخاب أيت حسيسن كاتبا للمجلس، ورقية العلوي نائبة له.

وعبرت فاطمة الزهراء المنصوري، في كلمة ألقتها بالمناسبة، عن سعادتها بالثقة التي حظيت بها من طرف أعضاء المجلس على الخصوص، وساكنة المدينة العتيقة لمراكش عموما، مشيرة إلى أن الأجواء التي مرت فيها الحملة الانتخابية بين جميع الأحزاب السياسية طبعتها المسؤولية وسادها الاحترام.

وقالت المنصوري، في هذا السياق، لا يمكن إلا أن نهنئ أنفسنا على هذا العرس الديمقراطي الذي يثبت مرة أخرى إن المغرب قوي بمؤسساته بما فيها المؤسسات المنتخبة.

وأوضحت المنصوري إن جميع الأحزاب السياسية داخل المجلس الجماعي اتفقت على شعار واحد  يثمثل في الوحدة من اجل نجاح مهام المجلس وهو ما سيعكس على رقي المدينة وتعزيز اشعاعها.

وخلصت إلى القول، إن مدينة مراكش تحتاج الى دم جديد من أجل إدارتها بشكل أفضل بالنظر إلى ثقلها الاجتماعي والاقتصادي على الصعيد الوطني وسمعتها الدولية.

وتعتبر فاطمة الزهراء المنصوري، التي تنحدر من سلالة عريقة بمراكش ، حيث كان والدها باشا المدينة الحمراء، ثاني امرأة تشغل منصب عمدة ( رئيسة الجماعة الحضرية) في المغرب منذ سنة 2009.

ونشأت المنصوري المزدادة سنة 1976 بمراكش،  في وسط سياسي مكنها من الاستفادة من تجربة والدها في تسيير الشأن المحلي، فضلا عن تكوينها القانوني والاقتصادي الوطني والدولي، وهي تجربة تسعى من خلالها فاطمة الزهراء وضعها رهن إشارة مدينة مراكش لتعزيز إشعاعها العالمي.

وتابعت المنصوري دراستها العليا بجامعة محمد الخامس حيث نالت الإجازة في القانون الخاص (جامعة محمد الخامس)، كما حصلت على شهادة ديبلوم الدراسات المعمقةDEA في قانون الأعمال من جامعة مونبلييه بفرنسا وشهادة في قانون الأعمال الأنجلوساكسوني بجامعة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية.

وكشفت النتائج النهائية للانتخابات الجماعية في المقاطعات الخمسة المشكلة للمجلس الجماعي لمدينة مراكش واحدة من المدن المغربية الست التي تعمل بنظام وحدة المدينة منذ عام 2003، عن تصدر حزب الأصالة والمعاصرة لهذه النتائج بحصوله على 18 مقعدا من أصل 81 مقعدا المشكلة للمجلس الجماعي، متبوعا بحزب التجمع الوطني للأحرار بـ 15 مقعدا، يليه حزب الاستقلال بـ11 مقعدا.




تابعونا على فيسبوك