مزراوي وزياش أبرز الغائبين..الأسود يبدأون التحضير لمباراتي السودان وغينيا

الصحراء المغربية
الإثنين 30 غشت 2021 - 11:48

يدخل المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، انطلاقا من اليوم الاثنين، تجمعا إعداديا بمركز محمد السادس بالمعمورة في مدينة سلا، استعدادا لمباراتي السودان في الثاني من شتنبر بالرباط، والثانية أمام غينيا في 6 من الشهر ذاته بالعاصمة كوناكري.

وكان الناخب الوطني وحيد هاليلوزيتش أعلن الخميس الماضي عن لائحة المنتخب الوطني من 24 لاعبا، من أجل المشاركة في هاتين المباراتين اللتين تقامان برسم الجولة الأولى والثانية من منافسات المجموعة التاسعة من تصفيات القارة الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم المقرر إجراؤها العام المقبل بقطر.

وأثارت اللائحة الكثير من الأسئلة لدى المهتمين ومحبي وعشاق المنتخب الوطني، بخصوص سبب إبعاد حكيم زياش لاعب تشيلسي الإنجليزي، حيث جرى تداول وجود خلاف بينه وبين المدرب هاليلوزيتش، ونصير مزراوي لاعب أجاكس أمستردام، بحكم أنه أظهر مع أولى مباريات الموسم الرياضي الجديد من الدوري الهولندي الممتاز جاهزية كبرى.

بالمقابل، وجه هاليلوزيتش الدعوة إلى منير الحدادي لاعب نادي اشبيلية الإسباني، رغم أنه لم يخض أي مباراة مع الفريق الأندلسي بقرار من المدرب يوجين لوبيتيغي، الذي أخرجه من حساباته، على عكس مواطنه أسامة الإدريسي الذي يشارك ولو أنه يدخل بديلا.

الشيء نفسه يقال عن جواد الياميق، لاعب نادي بلد الوليد الممارس ببطولة الدرجة الثانية الإسبانية، حيث تشير العديد من المصادر إلى أنه لا يرغب في مواصلة اللعب مع فريقه الحالي، وأنه بصدد البحث عن فريق آخر، خاصة مع توالي العروض التي تلقاها من الدوري الفرنسي.

وطالت التساؤلات، أيضا، سفيان أمرابط لاعب فيورنتينا الإيطالي، على اعتبار أنه مازال في طور التعافي من الإصابة التي تعرض لها نهاية الموسم المنقضي وجعلته يخضع لعملية جراحية بفرنسا، وبالتالي الغياب عن مباراة الجولة الأولى من بطولة السيري "أ"، أمام اس روما، والجولة الثانية أمام تورينو.

ولم تتوقف التساؤلات عند هذه العينة من الأسماء التي استدعاها هاليلوزيتش، بل أيضا اللاعبين الواعدين على غرار سفيان علاكوش (ميتز الفرنسي)، وسفيان الكرواني (نيك نيمغن الهولندي)، وعمران لوزا (واتفورد الإنجليزي)... بحكم وجود أسماء أخرى كشفت عن إمكانيات كروية هائلة من قبيل أمين عدلي المنتقل أخيرا إلى بايرن ليفركوزن الألماني، ونوفل بانيس (فاينورد روتردام الهولندي)، وسفيان ديوب (موناكو الفرنسي)...

وكان من الممكن أن توضح الندوة الصحفية في حال لو عقدت، أسباب اختيار هاليلوزيتش لهذا اللاعب وعدم استدعاء ذاك، وبالتالي وضع حد لكل التأويلات والأحكام المسبقة، التي لا تسير وطموح تحقيق ثاني مشاركة على التوالي في نهائيات كأس العالم.




تابعونا على فيسبوك