اجتماعات ماراتونية لعامل إقليم القنيطرة مع ممثلي المهنيين والتجار والحرفيين المتضررين من الحجر الصحي

الصحراء المغربية
الأربعاء 16 شتنبر 2020 - 13:25

طالب تجار مدينة القنيطرة فؤاد محمدي، عامل عمالة إقليم القنيطرة، بمراجعة توقيت إغلاق المحلات التجارية، من السادسة إلى التاسعة مساءا، تنفيذا للحجر الصحي الجزئي، بعد تفشي وباء كورونا وتوالي تسجيل إقليم القنيطرة لإصابات غير مسبوقة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

 وعقد عامل عمالة القنيطرة اجتماعات متوالية، منذ الإعلان عن فرض الحجر الصحي الجزئي، مع المتضررين من قرار الإغلاق، حضرها عدد من ممثلي الإطارات المهنية للتجار والحرفيين، وممثل غرفة التجارة والصناعة والخدمات. ومن المنتظر أن يعقد زوال أمس الأربعاء اجتماعا آخرا مع التجار والاتحاد الجهوي لمهنيي المخابز والحلويات العصرية والتقليدية، والجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم، والنقابة الوطنية للتجار والمهنيين، والفضاء المغربي للمهنيين وجمعيات البقالة، وحرف النجارة، والكتبيين.

وتهدف كل هذه الاجتماعات إلى مراجعة توقيت إغلاق المحلات التجارية والحرفية الذي إعتمدته السلطات في ظل التدابير المتخذة للحد من تفشي وباء كورونا المستجد، مراعاة للظروف الاقتصادية المنهكة والمثقلة بتداعيات الفترة السابقة من الاغلاق القسري.

ونفا نور الدين الحراق، رئيس جمعية أرباب المقاهي والمطاعم، في تصريح ل "الصحراء المغربية"، استجابة عامل عمالة القنيطرة لمطلب إغلاق المحلات التجارية والمقاهي على الساعة التاسعة مساءا، مشيرا إلى أن عامل عمالة القنيطرة أبدى تفهما لمطلب التجار والحرفيين، متمنيا أن تنخفض حالات الإصابة بالفيروس حتى تتمكن لجنة اليقظة المحلية من مراجعة توقيت إغلاق المحلات التجارية والحرفية والخدماتية.




تابعونا على فيسبوك