كوفيد-19 بالمغرب في 24 ساعة: 191 إصابة و651 حالة شفاء و5 حالات وفاة

الصحراء المغربية
الإثنين 13 يوليوز 2020 - 18:50

أعلنت وزارة الصحة، قبل قليل، عن تسجيل 191 حالة إصابة جديدة مؤكدة الإصابة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 15936 حالة مؤكدة مخبريا، خلال 24 ساعة الماضية، وذلك إلى من الساعة السادسة من مساء أمس الأحد حتى الساعة السادسة من مساء اليوم الاثنين، ومنذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي.

وأضافت الوزارة، على لسان رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية بمديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بالوزارة، هند الزين، خلال اللقاء الصحفي اليومي الذي تعقده للإعلان عن مستجدات الحالة الوبائية بالمغرب، أن حالات الإصابة الجديدة تم الكشف عنها عن طريق تتبع للأشخاص المخالطين والتقصي الوبائي للبؤر، سواء في الوسط العائلي أو المهني، أي بدون أعراض، وذلك بما يعادل 94 في المائة من مجموع الحالات.

وأوضحت هند الزين أن عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي بلغ 880702، وذلك بعد استبعاد ما مجموعه 17821 حالة خلال 24 ساعة.

في حين، سجلت حالات الشفاء زيادة بـ 651 حالة شفاء جديدة من مرض (كوفيد-19) خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، ليتجاوز عدد المتعافين 12 ألف حالة، ويرتفع بذلك العدد الإجمالي لحالات الشفاء إلى 12934 حالة بنسبة تعاف تبلغ 81.2 في المائة.

وأضافت الزين أنه جرى تسجيل 5 حالات وفاة جديدة بسبب الفيروس خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، ليرتفع عدد الوفيات في 255 حالة منذ بداية الوباء بالمملكة، فيما أصبح معدل الإماتة يناهز 1.6 في المائة، أي أقل من المعدل العالمي المحدد في 5.9 في المائة.

وفي ما يخص التوزيع الجغرافي للحالات المسجلة خلال ال 24 ساعة الأخيرة عبر جهات المملكة، أوضحت هند الزين أنه تم تسجيل 68 حالة بجهة مراكش -آسفي، و57 حالة بجهة فاس - مكناس، و37 حالة بجهة طنجة - تطوان-الحسيمة، و20 حالة جديدة بالجهة الشرقية، و7 حالات جديدة بجهة الرباط - سلا - القنيطرة، وحالة واحدة بكل من جهتي بني ملال - خنيفرة وسوس ماسة، خلال الـ 24 ساعة المنصرمة.

أما بخصوص مجموع الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج، فسجلت الزين أنه بلغ 2747 حالة، من ضمنها 28 حالة صعبة وحرجة.

وأوضحت الزين أن هذه الحالات الصعبة تتوزع إلى 10 حالات بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، و7 حالات بجهة مراكش-آسفي، و6 حالات بجهة الدار البيضاء-سطات، وحالتان بكل من جهتي الرباط-سلا-القنيطرة وفاس-مكناس، وحالة واحدة بجهة بني ملال-خنيفرة.

وأشارت إلى أن تتبع المخالطين مكن لحد الآن من تتبع 85657 شخصا، مازال منهم 13431 مخالطا تحت المراقبة الصحية اللازمة ورهن التتبع الصحي.

وخلصت الزين إلى التأكيد على ضرورة الالتزام بوسائل الوقاية، من استعمال للأقنعة على نحو سليم، والحرص على النظافة العامة، لاسيما غسل الأيدي بصفة منتظمة، فضلا عن الالتزام بالتباعد الجسدي، داعية إلى تحميل تطبيق "وقايتنا" وتشغيل تقنية "البلوتوث" بصفة مستمرة.




تابعونا على فيسبوك