مراكش: حفل تأبين في الذكرى الـ 40 لوفاة المؤلف المسرحي والسيناريست حسن فوطة

الصحراء المغربية
الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:55

نظم الاتحاد المغربي لمهن الدراما "الفرع الإقليمي مراكش"، مساء يوم السبت 18 يوليوز الجاري، حفل تأبين عن بعد، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فابيسبوك"، بمناسبة الذكرى الأربعين لوفاة الكاتب والمؤلف المسرحي وكاتب السيناريو حسن فوطة.

وسيشارك في هذا الحفل، كل من المقرئ كمال وارحيم، والجمعية المراكشية للأمداح النبوية ابن العريف، إلى جانب إلقاء شهادات في حق الراحل من طرف عدد من أصدقائه وزملائه وأفراد من أسرته.

وعبر مجموعة من الفنانين والمسرحيين المراكشيين في اتصال بـ "الصحراء المغربية" عن تأثرهم الكبير بمجرد علمهم بخبر وفاة المؤلف السيناريست حسن فوطة، الذي كان يعمل قيد حياته إطارا صحيا بمستشفى ابن النفيس بمراكش، مستحضرين أخلاقه الحميدة والطيبوبة التي كان يتمتع بها.

وحسب مجموعة من المسرحيين والفنانين المراكشيين، فإن الساحة الفنية بمدينة مراكش، فقدت كاتب ومؤلف مسرحي وسيناريست من طينة الكبار، يختزل طاقة إبداعية خلاقة، تحظى باحترام وتقدير الجميع.

وتوفي السيناريست والكاتب المسرحي حسن لطفي فوطة، يوم الثلاثاء 2 يونيو المنصرم بمدينة مراكش، عن عمر ناهز 58 سنة، وذلك جراء أزمة قلبية مفاجئة ألمت به.

واستهل الراحل المعروف في الأوساط الفنية المراكشية باسم "حسن فوطة"، مشواره الفني ممثلا بحي القصبة الشهير بمراكش، كممثل مسرحي بمسرح الهواة سنة 1974، حيث كان مسرح الهواة في اوجه وعنفوان مبدعيه وممارسيه، قبل أن يتجه للتأليف والسيناريو ويبدع فيهما، وظل يراكم الأعمال الفنية ضمن مختلف واجهات الفرجة ومجالاتها من مسرح وسنيما وسيتكوم.

ومن أبرز أعمال الفنان حسن لطفي فوطة مسرحيات "اللسان لحلو" و"اللي ليها ليها" و"راس المحنة"، بالإضافة الى عدد من الاشرطة التلفزية كشريط المكروم (2006)، وولد امو (2009)، الماكينة (2010)، وشريط اولاد كنزة (2011) التي تم عرضها على القناة الثانية، إلى جانب شريط السباط (2012) والذي عرضته القناة الاولى، إلى جانب عدد من المسلسلات الكوميدية أشهرها: سلسلة انا وياك القناة الثانية (2005)، سلسلة مول الطاكسي القناة الثانية (2007) وسلسلة دار الورثة في جزأيها الأول والثاني على القناة الأولى (2009 و2010).




تابعونا على فيسبوك