"FACOP" المتخصصة في مجال الصباغة تُكيف جهازها الإنتاجي لتصنيع أقنعة واقية لمكافحة "كوفيد 19"

الصحراء المغربية
الخميس 21 ماي 2020 - 22:56

تعبأت شركة "FACOP"، الرائدة في مجال الصباغة الصناعية والطلاء في المغرب منذ 1997، لدعم السلطات في مكافحة الوباء.

وفي أعقاب ظهور بؤر عدوى كبيرة، والتي يمكن أن تعرقل جهود الحكومة، اختارت الشركة تحويل معدات الإنتاج الخاصة بها ونظام التوزيع لديها. والهدف  هو تصنيع أقنعة تحت علامة "Protecmax"، ومساعدة المغاربة على حماية أنفسهم بشكل فعال للحد من مخاطر انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

ومن أجل تقديم يد المساعدة والانخراط في التضامن الوطني خلال هذه الفترة، قامت الشركة بتغيير مؤقت لنشاطها.الأقنعة تم تصنيعها من مواد خام محلية ومستوردة، وهي مصادق عليها من قبل المعهد المغربي للتقييس المعروف بـ"IMANOR"، ومعتمدة من وزارة الصحة والصناعة. ويجب الانتباه من الأقنعة الواقية غير الحاصلة على هذه الشهادات.

وتتم عملية تصنيع الواقيات في مكان بعيد عن أماكن تصنيع الصباغة، دون أي خطر من التلوث بالمواد الكيميائية.

وسيتم توزيع هذه الواقيات في جميع أنحاء المغرب من خلال شريكها  "SOQOP Distribution"، وعبر شبكة من الباعة في المراكز التجارية، ومتاجر الإصلاحات، والصيدليات، وقريبا في محلات العقاقير.

وتستهدف الشركة العائلية أيضا المؤسسات الخاصة، من خلال تصنيع أقنعة لها، مع إمكانية وضع شعاراتها عليها.

وقد تبرعت شركة "FACOP" أيضا مجانا بكميات كبيرةمن الأقنعة للتعاونيات، والمقاطعات، والجماعات في مختلف مدن المغرب، بالإضافة إلى الجمعيات والحرفيين.

ومنذ بداية الوباء،امتثلت "FACOP"بشكل صارم لجميع التدابير الخاصة بالسلامة الصحية، كما عدلتالشركة جميع عملياتها ونفذت تدابير سريعة لضمان حماية شركائها. وتم تدريب الموظفين على الإجراءات الصحية، وتم تجهيزهم ببدلات وأقنعة وقفازات والسوائل المعقمة.

وفيما يخص أماكن العمل، قامت "FACOP"بتوزيع المنظفات المطهرة للتقليل من خطر انتشار الفيروس. كما وضعت الشركة نظاما لقياس الحرارة بشكل يومي، وفرضت احترام التباعد الجسدي.

ومن أجل ضمان بيئة آمنة، تقوم الشركة يوميا بتطهير مقراتها على يد خبراء محترفين.




تابعونا على فيسبوك