"فناير" تحتفل بعشرين سنة على تأسيسها على مسرح الأولمبيا

الصحراء المغربية
الإثنين 23 دجنبر 2019 - 15:06

تستعد فرقة "الفناير" الغنائية للاحتفال بمرور 20 عاما على تأسيسها، خلال حفل فني من المنتظر أن تحييه يوم 20 فبراير المقبل بمسرح الأولمبيا، الذي يعد أكبر القاعات الأوربية بباريس.

وستقدم المجموعة المراكشية كرونولوجيا فنية عن تاريخها الفني الراقي، الذي دخل قلوب الجماهير المغربية، بأداء أبرز أغانيها التي حققت نجاحا جماهيريا باهرا، وانتشارا على مستوى الوطن العربي، إلى جانب تسجيلها أرقاما عالية لنسب المشاهدة عبر موقع رفع الفيديوهات "يوتيوب".

ومن المنتظر أن ترافق الفنانة المغربية المقيمة في الهند نورا فتحي، مجموعة فناير خلال الحفل، لتقدم ولأول مرة عرضا بوليوديا على مسرح الأولمبيا، وهو ما أكد أعضاء الفرقة، في بلاغ توصلت "الصحراء المغربية" بنسخة منه، أنه سيكون عرضا استثنائيا وغير مسبوق.

وأشادت الفرقة في بلاغها نفسه، باحترافية نورا فتحي العالية، وقدرتها على تحقيق الانتشار، واكتساب ملايين المتابعين عبر موقع التواصل الاجتماعي "أنستغرام"، بالإضافة إلى أن معدل مشاهدات أعمالها الفنية عبر موقع "يوتوب" الذي فاق المليار مشاهدة.

وسيشهد حفل الأولمبيا مشاركة الكوميدي المغربي باسو، الذي سيقدم فقرة فكاهية، بحضور نخبة من الفنانين والإعلاميين داخل المغرب وخارجه.

الجدير بالذكر أن الأولمبيا تعتبر أقدم مسرح عروض مغطى في باريس، تتسع قاعته إلى 2000 متفرج، تأسس عام 1893، من قبل برونو كوكتركس .

غنى على خشبته العديد من المشاهير العالميين والعرب أمثال داليدا، فيروز، أم كلثوم، عبد الحليم حافظ، وجيلبير بيكو، ونجوى كرم، لارا فابيان، ميريي ماتيو، شير، سيلين ديون، وديانا روس، جيمس براون، وآخرين.




تابعونا على فيسبوك