سفراء وخبراء في القانون الدولي الإنساني يناقشون بالرباط اتفاقيات جنيف وتحديات الحماية الإنسانية

الصحراء المغربية
الإثنين 25 نونبر 2019 - 14:37

تنظم اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني بتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ندوة دولية حول موضوع "سبعون عاما على اعتماد اتفاقيات جنيف: تحديات الحماية الإنسانية"، يوم الأربعاء المقبل بالمكتبة الوطنية بالرباط.

وسيفتتح أشغال الندوة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، بحضور عدد من الخبراء والمسؤولين المعتمدين لدى هيئة الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

كما ستشهد الندوة حضور رانيا مشلب، رئيسة مندوبية اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالمملكة المغربية، وGuillaume Scheurer، سفير سويسرا بالمغرب،  وأحمد حرزني، سفير متجول مكلف بحقوق الإنسان، وعمر هلال، مندوب المملكة المغربية لدى منظمة الأمم المتحدة ورئيس  لجنة الشؤون الإنسانية بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي، وأورسولا مولر، مساعدة الأمين العام للشؤون  الإنسانية ونائبة منسق الإغاثة في حالات الطوارئ، وإيفا سفوبودا، نائبة مدير القانون الدولي الإنساني والسياسات الإنسانية باللجنة الدولية للصليب الأحمر، والدكتور عمر مكي، قاض وخبير قانوني إقليمي للجنة الدولية للصليب الأحمر  بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ثم المستشار شريف عتلم، قاض وخبير إقليمي في القانون الدولي الإنساني.

ومن بين المواضيع التي ستناقشها الندوة "المملكة المغربية واتفاقيات جنيف في خدمة القضايا الإنسانية"، و"اتفاقيات جنيف في خدمة الاعتبارات الإنسانية"، و"اتفاقيات جنيف الأربع الماضي والحاضر والمستقبل"، وتحديات تطبيق القانون الدولي الإنساني في النزاعات المسلحة المعاصرة"، و"ملاءمة التشريعات الوطنية مع اتفاقيات جنيف الأربع".




تابعونا على فيسبوك