"محبوب العرب" يثني على صوت يسرا سعوف ويوجه رسالة لدنيا باطمة

الجمهور المغربي والفلسطيني يخلق الحدث في حفل محمد عساف بـ"موازين"

الصحراء المغربية
الثلاثاء 25 يونيو 2019 - 19:37

خلق الجمهور الفلسطيني والمغربي الحدث في حفل نجمهم الشاب محمد عساف ليلة أول أمس الاثنين بمنصة النهضة، في إطار فعاليات الدورة 18 لمهرجان "موازين" إيقاعات العالم، المنظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، إلى غاية يوم السبت المقبل.

ولم يتوقف جمهور مدينة الرباط عن الرقص والغناء بطريقة حماسية كبيرة أدهشت محمد عساف نفسه، فلم يتوانى عن وصف جمهوره بالغالي مؤكدا أن "المغاربة أهل للفرح".

تفاعل الجمهور المدهش مع أغاني النجم الفلسطيني محمد عساف، كانت السمة الغالبة على الحفل، خاصة بعد أن استطاع من خلال أغانيه المختارة المستلهمة من التراث الشرقي المتنوع أن يختزل المسافات الفاصلة بين المغرب وفلسطين، مستحضرا عراقة مواقها التاريخية الحاضرة في وجدان المغاربة.

لم يبخل عساف عل جمهوره بأداء أغانيه الحديثة والقديمة، فاستهل حفله بأداء أحدث أغانيه "مكانك خالي"، وأغان أخرى من قبيل "علومة"، و"لوين بروح" و"علي الكوفية"، التي يبدع عساف في غنائها بكل أحاسيسه في كل موعد فني.

واستحضر الفنان، الذي يحمل أيضا لقب سفير النوايا الحسنة للأمم المتحدة، سلطان الطرب العربي جورج وسوف، عندما غنى رائعته "الهوى سلطان"، بخامته الصوتية القوية التي ضمنت لها مكانا في قلوب جمهوره ومتابعيه منذ إطلالته الأولى خلال الموسم الثاني من برنامج "آراب آيدول".

وعبر النجم الشاب عن سعادته البالغة بلقاء الجمهور المغربي للمرة الثانية في "موازين"، معتبرا أن هذا الحدث الفني أضحى ينافس المهرجانات العالمية وليس فقط العربية.

وانتهز الفنان الشاب الفرصة ليكشف عن مشاريع فنية مقبلة، خلال ندوته الصحفية التي أقيمت بفيلا دار الفنون" بالرباط قبل حفله بساعات، فأكد سعيه لإعادة أغاني العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، مشيرا إلى أن الأمر سيتطلب وقتا طويلا من أجل الحصول على موافقة ورثة الفنان الراحل.

وردا على سؤال لـ"الصحراء المغربية" لم يخف محمد عساف أنه تغير خلال الست سنوات الماضية بعد فوزه بلقب "محبوب العرب"، لكنه يحاول دائما التطوير من نفسه ليكون عند حسن ظن جمهوره به، رغم نجوميته التي خفتت نوعا ما مقارنة أوج الشهرة التي حظي بها في بداياته الفنية، إلا أنه استدرك قوله بالتذكير أغنيته الأخيرة "مكانك خالي" استطاعت أن تحتل صدارة الأغاني العربية أخيرا محققة أزيد من 100 مليون مشاهدة على "يوتوب".  

وأثنى محمد عساف على مسار الفنانة المغربية الشابة يسرا سعوف، والمغني المصري أحمد جمال، معتبرا أنهما أكثر فنانين استطاعا تحقيق النجاح بعد "أراب آيدول".

وفي السياق نفسه، كشف عساف حقيقة خلافه مع الفنانة المغربية دنيا باطمة، مؤكدا أنه لا يعلم السبب الحقيقي وراء هجومها عليه في بعض تصريحاتها وقال، "لا أملك شيئا ضد دنيا ولا أعلم سبب هجومها علي في كل مرة، لكنني أسامحها وأعتز بصوتها، وأجزم أنها فنانة تملك مقومات فنية عالية".




تابعونا على فيسبوك