آزرو: مسابقة أنظف حي .. تثمين للمبادرات المحلية وتعزيز للتربية البيئية

الصحراء المغربية
الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 13:18

تنظم جمعية بلا حدود بآزرو، بشراكة مع مجموعة الجماعات الترابية البيئية بإقليم إفران، انطلاقا من فاتح أبريل الجاري ولغاية 28 منه، مسابقة أنظف حي بمدينة آزرو، تحت شعار:" أحياؤنا نظيفة .... مدينتنا أجمل"، وذلك لتثمين المبادرات المحلية التي تعرفها المدينة في مجال الارتقاء بنظافة الأحياء، وتعزيز التربية البيئية، وتثمين التراث اللامادي للمدينة ببعث قيم التضامن والتآزر في الأحياء، وخلق نوعا من الإجماع لدى سكان آزرو بضرورة القطع مع كل السلوكات المضرة بالبيئة.

في هذا الإطار، أكد لحسن جحي، نائب رئيس جمعية بلاحدود بآزرو، لـ "الصحراء المغربية"، أن الهدف من تنظيم هذه المسابقة يتمثل في التحسيس والتوعية بأهمية الحفاظ على نظافة البيئة في أحياء مدينة أزرو، وتشجيع روح المواطنة، وتحسيس السكان في المحافظة على نظافة هذه المدينة الجميلة، وتحسن جاذبيتها، ورونقها العام أكثر فأكثر، وتحفيز وداديات الأحياء على العناية بفضاء الأحياء، وتربية الناشئة على الاهتمام بنظافة المحيط، وتربية الذوق الجمالي لدى المواطن.

وأشار لحسن، أنهم يقومون يوميا بجولات داخل الأحياء، لمتابعة أطوار المسابقة، وتقييم الأشغال التي تقوم بها جمعيات ووداديات الأحياء التي تعنى بالنظافة وبإصلاح بعض المشاكل التي تعرفها البنية التحتية بالمدينة.

وشدد الفاعل الجمعوي، على أن "جمعيات المجتمع ووداديات الأحياء المشاركة في المباراة، تلعب دورا مهما في نظافة المدينة وإصلاح بنيتها التحتية، وذلك بتنسيق مع الجماعات البيئية بإقليم افران".

وبالنسبة للمعايير التي يعتمدونها في المسابقة لاختيار أجمل حي، أكد الفاعل الجمعوي، أنهم يعتمدون على مدى مستوى نظافة الحي وجماليته، والقدرة على تعبئة السكان وخاصة الشباب والنساء والأطفال، والقدرة أيضا على تعبئة الموارد المالية، ومدى حضور البعد الإنساني التضامني في الأنشطة (كالتفاف السكان حول الوداديات، وكقيم التضامن، وسيادة أجواء تعكس التقاليد المغربية الأصيلة)، ويعتمدون أيضا على مظاهر الإبداع في مجال حماية البيئة.

 وبالنسبة لمراحل التي تقطعها المسابقة، أشار لحسن، إلى أن المسابقة مازالت مستمرة، إذ اعتمدوا في المرحلة الأولى على زيارات ميدانية للأحياء، للوقوف على أنشطة الوداديات، وسيعتمدون في المرحلة الثانية على زيارات ميدانية لتقييم مدى التزام الوداديات بإشراك السكان وتعبئة الشباب، والأطفال والنساء، وتعبئة مطبوع التتبع والتقييم وجمع المعطيات، وفي المرحلة الثالثة والأخيرة، سيوزعون الجوائز على الأحياء الفائزة، حيث ستخصص جوائز مالية تحفيزية للوداديات والجمعيات المحتلة للمراتب الثلاث الأولى.

وأوضح نائب رئيس جمعية بلا حدود، أنهم نظموا قبل انطلاق هذه المسابقة ندوة افتتاحية لشرح مضامين النسخة الأولى لـ"مسابقة أنظف حيي"، تم خلالها عرض التصور العام للمسابقة من طرف ممثلي الجمعية، ورئيسة مجموعة الجماعات البيئية بإقليم افران، أشاروا فيها بشكل مفصل الى أهداف المسابقة، ومراحلها ومعايير التقييم المعتمدة من قبل لجنة المسابقة".

للإشارة نظمت جمعية بلاحدود بآزرو، أخيرا، لقاء شبابيا حول موضوع "الأستاذ الملهم"، الذي كان فرصة لاستحضار عطاءات رجال ونساء التعليم، والوقوف على السمات المميزة لـ"الأستاذ الملهم"، الذي لا يكتفي بتلقين الدروس، بل بمد جسور المودة بينه وبين تلاميذ أيضا، وبتنمية القدرة في نفوسهم على التفاعل الإيجابي، والتعبير عن مؤهلاتهم ومواهبهم، وأجمع المتدخلون خلال هذا اللقاء، على ضرورة رد الاعتبار لرجل التعليم والنهوض بأوضاع الشغيلة التعليمية، وتوفير الإمكانيات التي تمكن المدرسات والمدرسين من أداء مهامهم، وتسمح لهم بتجويد العملية التعليمية التعلمية.

 

 




تابعونا على فيسبوك