"ألتراس" الرجاء تقاطع السوبر الإفريقي في الدوحة

الصحراء المغربية
الأربعاء 20 فبراير 2019 - 13:50

في خطوة مفاجئة، أعلن "ألتراس" الرجاء البيضاوي لكرة القدم مقاطعته لمباراة الكأس الممتازة الإفريقية أمام الترجي التونسي، والتي ستجرى في العاصمة القطرية الدوحة، يوم 29 مارس المقبل، على ملعب خليفة الدولي.

"ألتراس" الفريق الأخضر، والتي تضم فصائل "الغرين بويز" و"إيغلز" و"درب السلطان"، أرجع قرار المقاطعة إلى بحث الاتحاد الإفريقي "كاف" عن الربح المادي والاهتمام بالمداخيل أكثر من الشغف الجماهيري، ولذلك قرر إقامة المباراة خارج مكانها الأصلي، أي خارج القارة السمراء ودون استشارة الناديين المعنيين بالأمر.

وكان مقررا إقامة الكأس الممتازة في ملعب "رادس"، معقل الترجي التونسي، الذي توج بلقب دوري أبطال إفريقيا قبل نقلها إلى الدوحة.

ويعد قرار "ألتراس" الرجاء منسجما مع قرار جماهير نادي الترجي التونسي، التي بدورها، قررت مقاطعة هذه المباراة بسبب قرار إقامته في قطر.

ونشر فصيل "المكشخين"، المساند للنادي التونسي، بلاغا رسميا يؤكد فيه مقاطعته لهذه المباراة، واستنكاره ترحيلها نحو قطر لأسباب دعائية، لأنها "تتعارض مع شعار "الكرة للجماهير" الذي تؤمن به".

وانتقد الفصيل التونسي قرار إدارة النادي الموافقة على مقترح الاتحاد الإفريقي لأنه "قرار خضع لمبدأ الربح المادي، عوض منح الجمهور التونسي فرصة مشاهدة هذه المباراة المهمة".

وسبق لإدارة الترجي أن رفضت إجراء الكأس الإفريقية الممتازة بين فريقها والرجاء البيضاوي، بعيدا عن ملعب "رادس"، وقال النادي التونسي، في بيان رسمي، إنه يرفض احتضان العاصمة القطرية الدوحة للمباراة، وأنه متمسك بإقامة مواجهته أمام الرجاء البيضاوي، بطل كأس الكونفدرالية الإفريقية على حساب نادي فيتا كلوب الكونغولي، على ملعبه.

وكان الاتحاد الإفريقي، برئاسة الملغاشي أحمد أحمد، قد عرض فكرة خوض مواجهة الكأس الممتازة في العاصمة القطرية، خلال اجتماع مكتبه التنفيذي الأخير في العاصمة الغانية أكرا، بمساهمة من الاتحاد القطري لكرة القدم، حتى يجري منح إشعاع دولي للكرة في القارة السمراء، ويضمن لهذا الحدث تسويقا عاليا، وعائدات مالية مهمة سواء للاتحاد القاري أو لطرفي النهائي.

 

 

 




تابعونا على فيسبوك