أطر ومستخدمو وكالة التنمية المحلية غاضبون بشارات سوداء طيلة فبراير

الصحراء المغربية
الخميس 31 يناير 2019 - 12:44

قرر أطر ومستخدمو وكالة التنمية المحلية الاجتماعية المنضوين تحت لواء النقابة الوطنية لوكالة التنمية الاجتماعية، التابعين للاتحاد المغربي للشغل، حمل الشارة الصفراء، ابتداء من يوم غد الجمعة، احتجاجا على ما أسموه "بلوكاج تعديل النظام الأساسي"، و"قرار حل الوكالة"، إذ سيستمر حمل الشارة نفسها طيلة شهر فبراير الجاري.

كما قرر الأطر والمستخدمون خوض إضراب يوم 8 فبراير المقبل، مصحوب بوقفة وطنية أمام وزارة الأسرة والتضامن والتنمية الاجتماعية، صباحا، وأخرى أمام البرلمان مساء، مع ارتداء سترات صفراء.

وكان الأطر أنفسهم خاضوا الأربعاء الماضي، إضرابا وطنيا، مصحوبا بوقفات، إذ أكدت رجاء بلكحل، الكاتبة العامة للنقابة الوطنية لوكالة التنمية الاجتماعية، التابعة للاتحاد المغربي للشغل، فإن استئناف الاحتجاج يأتي بسبب عدم إخراج تعديل النظام الأساسي لحيز الوجود، وأجرأة اتفاق 26 يونيو2011 المتعلق بالإدماج.

وعزت المسؤولة النقابية أيضا، سبب الاحتجاج إلى رفض الوزارة المعنية فتح حوار جدي ومسؤول، إضافة إلى ما أسمته غياب منهجية الحوار القطاعي.

يشار إلى أن المحتجين يرفضون الطريقة التي أسموها بالموسمية والانتقائية التي تتعامل بها بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن والتنمية الاجتماعية مع موضوع "حل الوكالة" "وإعادة الهيكلة"، علما يؤكدون أن المسؤولة الحكومية سبق وأن صرحت بقبة البرلمان أن سنة 2018 ستكون سنة الحسم في تعديل النظام الأساسي.




تابعونا على فيسبوك