اتحاد طنجة يودع منافسات دوري الأبطال

الصحراء المغربية
الثلاثاء 25 دجنبر 2018 - 15:48

توقفت مغامرة فريق اتحاد طنجة لكرة القدم في مسابقة دوري أبطال إفريقيا، التي يشارك فيها لأول مرة في مساره التاريخي، عقب فشله، أول أمس الأحد، في تجاوز عقبة ضيفه شبيبة الساورة الجزائري، حين اكتفى بالفوز عليه بهدف واحد دون رد أمام جماهيره العريضة، ضمن إياب الدور الأول من المنافسات، ليتوقف مساره مبكرا في المسابقة القارية لعدم استطاعته تذويب هدفي مباراة الذهاب بالجزائر.

المهاجم عبد الكبير الوادي  الهدف الوحيد في المباراة )د 47 (، التي قادها الحكم الغيني أحمد توري، والذي أشهر الورقة الحمراء  في وجه لاعب شبيبة الساورة، بوشيبة، بعد تلقيه الإنذار الثاني في  الدقيقة 75 ، لكن هذا النقص العددي لم يستغله الفريق الطنجي، وفشل في ترجمة كل الفرص التي أتيحت له في الدقائق الأخيرة من المباراة، علما أنه تلقى، بدوره، ضربة قوية بخروج لاعبه عصام الراقي في  الدقيقة 40 متأثرا بالإصابة. وصب التونسي أحمد العجلاني،  مدرب فارس البوغاز، جام غضبه  على الحكم الغيني أحمد توري،  وحمله مسؤولية الإقصاء المبكر من  دوري أبطال إفريقيا، وقال "أحمد توري حرم الفريق الطنجي من ضربتي جزاء، واللتين كانتا كفيلتين لحسم التأهل لصالح اتحاد طنجة".

وأضاف العجلاني، خلال الندوة الصحفية التي أعقبت نهاية المباراة، بعدما تلقى سيلا من  الانتقادات من الجماهير العريضة،  وحملته مسؤولية الإقصاء إلى  جانب المكتب المسير للفريق، "أرى أن اللاعبين قدموا مجهودا كبيرا خلال المباراة، وبذلوا كل ما في استطاعتهم لتحقيق الأهم، بدليل سيطرنا على مجريات المواجهة
بشوطيها الأول والثاني، إلا أن الحكم وقف أمام رغبتنا، وتغاضى عن ضربتي الجزاء".
وواصل مدرب اتحاد طنجة توجيه اللوم على الطاقم التحكيمي، وأكد "اليوم تأكدنا أن الحكام في إفريقيا  هم من يقررون نتيجة المباريات حتى قبل انطلاقها. وإذا كان الحكم  في مباراة الذهاب منح ضربة جزاء خيالية للخصم، فالحكم الغيني في  مباراة الإياب حرمنا من ضربتي  جزاء صحيحتين".

في المقابل، أبدى نبيل نغيز، مدرب فريق شبيبة الساورة الجزائري، سعادته الكبيرة بتجاوز اتحاد طنجة، وتأهل فريقه إلى دور  المجموعات من مسابقة دوري أبطال إفريقيا.
وقال نغيز، خلال الندوة الصحفية التي تلت نهاية المواجهة، "عرفنا  كيف نتعامل مع ضغط المباراة، ودافعنا على مرمانا بكل قوة،  مستغلين ضعف بعض النقاط في خطوط الفريق المغربي"، مشيدا،  في السياق ذاته، بالتركيبة البشرية لاتحاد طنجة، ووصفه بأنه واحد من أقوى الأندية المغربية. 

وبعد خروجه من مسابقة دوري أبطال إفريقيا، سيواصل فارس البوغاز مغامرته الإفريقية بالانتقال إلى منافسات كأس الكاف،  التي يشارك فيها كل من الرجاء البيضاوي، حامل اللقب، وحسنية  أكادير، ونهضة بركان، وسينتظر  القرعة المقررة، يوم الجمعة المقبل بالقاهرة، لمعرفة منافسه الجديد.  




تابعونا على فيسبوك