الجامعة تتوصل بموافقة كرواتيا ورونار يتجه إلى اختيار صربيا لمواجهتها

ملعب محمد الخامس يحتضن مباراة المغرب واوزباكستان

الصحراء المغربية
الخميس 14 دجنبر 2017 - 14:43

أعلنت تقارير إعلامية، أوزبكية، صباح اليوم الخميس، موعد ومكان إجراء المباراة الإعدادية، التي من المقرر أن تجمع المنتخبين المغربي والاوزبكي، إذ أكدت أنها ستجرى بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء في 27 من مارس المقبل.

ويرغب الناخب الوطني هيرفي رونار في خوض مباراتين ضمن أسبوع "فيفا" لشهر مارس ، سيما أنه يريد الاحتكاك بمنتخبين يلعبان بالخصائص نفسها للمنتخب الإيراني، وأخبر مساعديه بأن المنتخب الإيراني يمتاز بالاندفاع البدني والقوة الجسمانية، الشيء الذي دفعه إلى مطالبة مسؤولي الجامعة بالبحث عن منتخبات لها الخصائص نفسها للمنتخب الإيراني، باعتبار أنه المنتخب الوحيد في المجموعة الذي لم يسبق له أن عاينه ويجهل مكامن قوته وضعفه بشكل مدقق.

وتوصلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بموافقة الاتحادين الصربي والكرواتي، بخصوص إجراء مباراة إعدادية أمام المنتخب الوطني المغربي في 23 من شهر مارس المقبل، تحسبا لنهائيات كأس العالم المقرر بروسيا الصيف المقبل، بعدما توصلت في وقت سابق إلى اتفاق نهائي مع الاتحاد الاوزبكي لخوض مباراة أمام منتخبه.

  مصدر "الصحراء المغربية" قال إن الجامعة الملكية للكرة أحالت موافقة الاتحادين الكرواتي والصربي على الطاقم التقني للأسود الذي يقوده هيرفي رونار من أجل الحسم في اختيار الخصم الأنسب للمنتخب الوطني، للاستعداد لمنافسات "مجموعة الموت" التي وقع فيها ضمن الدور الأول من المونديال المقبل، مشيرا في الوقت ذاته، أن رونار أبدى حماسه لمواجهة صربيا على اعتبار انها الأقرب من حيث الأسوب والنهج للمنتخب الإيراني أول منافس سيواجه المنتخب الوطني في كأس العالم.

وصرح المصدر نفسه أن رونار أكد لمسؤولي الجامعة معرفته الجيدة للمنتخبين البرتغالي والإسباني، وأنه يعرف طريقة لعبهما تماما، بعد أن سبق له معاينتهما في أكثر من مناسبة، غير أن مواجهة المنتخب الإيراني تكتسي أهمية خاصة، بحكم أنها المباراة الأولى للمنتخب في التصفيات من جهة، وأنها مفتاح التأهل إلى الدور الثاني من جهة ثانية، وعليه الفوز فيها من أجل رفع حظوظ المنتخب في التأهل.




تابعونا على فيسبوك