مساءلة وزير الخارجية البلجيكي أمام البرلمان على إثر تصريحات فرانكن حول المغرب

و م ع
الثلاثاء 10 أكتوبر 2017 - 11:38
15

وجهت النائبة الفدرالية البلجيكية غوينايل غروفونيوس سؤالا لوزير الشؤون الخارجية ديدييه رينديرز، أمام البرلمان، على إثر التصريحات التي أدلى بها كاتب الدولة المكلف باللجوء والهجرة تيو فرانكن حول حقوق الإنسان بالمغرب.

وأكدت النائبة البلجيكية على أن تصريحات فرانكن "الأقل ما يمكن أن نقول إنها غادرة، ليست أول خروج مثير للجدل لكاتب الدولة اتجاه المغرب وأفراد جاليته، والذي يشك في القيمة المضافة التي تقدمها لبلجيكا".

وأكدت أنها "لا تقبل أن نضع على قدم المساواة بلدا شريكا لتعاوننا من أجل التنمية، ولدبلوماسيتنا" مع بلدان أخرى لا تحترم حقوق الإنسان. وتساءلت النائبة إذا ما كان وزير الشؤون الخارجية سيأخذ "مسافة ويدين التلميحات الخطيرة لتيو فرانكن اتجاه المغرب".

يذكر أن سفارة المغرب ببروكسل احتجت بشدة على تصريحات كاتب الدولة البلجيكي المكلف باللجوء والهجرة تيو فرانكن، الذي ذكر، في حديث نشرته السبت الماضي الصحف البلجيكية، المغرب من بين "البلدان التي لا تحترم فيها حقوق الإنسان".

وأكدت السفارة في بيان توضيحي موجه لوزارة الشؤون الخارجية البلجيكية أن "هذه التصريحات غير مقبولة سياسيا، وغير ملائمة تماما".




تابعونا على فيسبوك