ثمن نهاية كأس فرنسا

أسماء مغربية تبحث عن التألق رفقة فرقها

الخميس 16 فبراير 2006 - 13:30
زملاء أبوشروان يطمحون للفوز

جرت نهاية الأسبوع الماضي قرعة ثمن نهاية كأس فرنسا لموسم 2006-2005 , وأسفرت عن مواجهات ليست كلها بالدرجة نفسها من حيث القوة للفرق التي يمارس بها محترفون مغاربة.

إذ سيقابل فريق باستيا (الدرجة الثانية)، والذي يلعب له المغربي منير الديان، أولمبيك ليون متزعم الترتيب العام للبطولة الفرنسية ، في حين يواجه سطاد رين الذي يضمن بين صفوفه اللاعبان يوسف حجي وعبد السلام وادو، فريق كولمار الذي يلعب بالدرجة الثانية من قسم الهواة، ولاشك أن لازلو يولوني مدرب رين سيحرص على تلقين لاعبيه عدم الاستهانة بالخصم وهو الذي استطاع أن يقصي فريق موناكو في دور السدس لهدف دون رد، سجل في الدقيقة 112 من المباراة.

ويواجه ليل الذي عزز تشكيلته لهذا الموسم باللاعب الرجاوي هشام أبو شروان، فريق فيتري من قسم الهواة (مجموعة د)، الذي يتواجد في وسط الترتيب العام لهذه المجموعة.

ويقابل الفريق الأول للعاصمة الفرنسية، باري سان جيرمان الذي مارس به اللاعب أحمد قنطاري، ليون لادوشير من الهواة.

وهو فريق يبدو أنه ليس من السهل الفوز عليه، إذ أظهر في المباراة التي خاضها ضد ستراسبورغ الفائز بكأس العصبة الفرنسية للموسم الماضي، استماتة قوية، تمكن في النهاية من الخروج فائزا بالضربات الترجيحية (4-5), وهو ما يؤشر على أن مهمة المجموعة التي سيعتمد عليها المدرب غي لاكومب لن تكون بالهينة أو السهلة
ويواجه بوردو الذي يلعب له المغربي مروان الشماخ، الفائز في مباراة مونبوليي الذي يضم بين صفوفه المهدي الطويل، وروبي.

ويشار إلى أن مباريات هذا الدور ستجرى يومي الثلاثاء والأربعاء 21 و22 مارس القادم
ويذكر أن أوكسير الذي يلعب له يونس قابول المصاب حاليا، هو الفائز بلقب السنة الماضية، عندما انتصر في المباراة النهائية على سودان بهدفين لواحد.

غير أنه لن يتمكن من الدفاع عن لقبه نظرا لكونه أقصي في دور السدس من طرف باريس سان جيرمان بهدف واحد لصفر.

البرنامج

مارسيليا ـ سوشو

ليون ـ باستيا

نانط -ديجون

فيتري - ليل

ليون ديشير - باري سان جيرمان

كولمار- رين

مونبوليي أو رويي ـ بوردو

كالي ـ بريست




تابعونا على فيسبوك